• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الإمارات تحتفظ بمقاعدها في «تنفيذي» وزراء الشباب والرياضة العرب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مايو 2014

للمرة الثالثة على التوالي حافظت الإمارات على مقاعدها في المكتب التنفيذي لوزراء الشباب والرياضة العرب والصندوق العربي لدعم الأنشطة الشبابية والرياضية وذلك في الاجتماع الذي اختتم دورته الـ 37 يوم أمس الأول والتي عقدت أعماله في مدينة شرم الشيخ بمصر بحضور 19 وزيراً والذي تقرر من خلاله الموافقة على إعادة انتخاب المكتب التنفيذي بالتزكية برئاسة مصر ونفس تشكيلته الحالية التي تضم عضوية كل من السعودية والإمارات والكويت والمغرب ولبنان وتونس والأردن وفلسطين، إلى جانب عدة قرارات مهمة في مقدمتها دعم التعاون مع الرياضيين من الشعب الفلسطيني من شأنها تفعيل دعم التعاون العربي المشترك بين جميع الدول العربية بما يضمن الحصول على حقوقهم الكاملة من أجل ممارسة ودعم الأنشطة الرياضية.

وأُعلن في ختام أعمال المجلس موافقة وزراء الشباب والرياضة العرب على اختيار العاصمة البحرينية المنامة أول عاصمة للشباب العربي للعام الحالي لدورها في دعم العمل الشبابي، بما يسهم في تبادل الخبرات وكسب دماء شبابية جديدة، كما تم الاتفاق على تنفيذ عدة ملتقيات ومهرجانات في مصر، منها مهرجان الرياضات البحرية، ودورة الرياضة للشركات العربية، وملتقى الشباب والكشافة العربية، إضافة إلى موافقة الوزراء على استضافة السعودية لدورة في الإعلام العربي الشبابي، والأردن لمؤتمر حول التسويق الرياضي، والبحرين لمؤتمر الصحة والسلامة الرياضية، فيما تستضيف تونس مؤتمر العلاقة بين وزارات الشباب والرياضة والكيانات الرياضية الأوليمبية والدولية.

وسبق الاجتماع عقد اجتماعات مكثفة بين وزراء دول مجلس التعاون برئاسة الأمير نواف بن فيصل للتباحث والتنسيق حول الترشيحات لعضوية الصندوق العربي لدعم الأنشطة الشبابية والرياضية والمكتب التنفيذي. وضم وفد الدولة الذي ترأسه إبراهيم عبدالملك محمد أمين عام الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة وعضوية كل من عبدالمحسن فهد الدوسري، راشد إبراهيم المطوع، جمال محمد الحمادي إلى جانب حسن أحمد الرمسي مسؤول عام العلاقات العامة بالهيئة، وأعرب الوفد عن بالغ شكره للمستشار عدلي منصور الرئيس المصري لأعمال المؤتمر وحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، والإشادة بالمهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة المصري ودوره في إدارة الاجتماعات.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا