• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الإحصاء - أبوظبي» يستعرض إنجازات 50 عاماً

المواطنات والقوى العاملة.. من 2,2% إلى 32,8%

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 28 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ارتفع عدد المواطنات في القوى العاملة في أبوظبي إلى 32.8% عام 2015، مقارنة مع 2.2% في عام 1975، حسب الإصدار الثاني من كتاب «المرأة الإماراتية بين الأمس واليوم»، والذي بيّن أن 89.5% من المعلمين المواطنين إناث خلال العام الدراسي الماضي.

وأصدر مركز «الإحصاء - أبوظبي» الإصدار الثاني من كتاب «المرأة الإماراتية بين الأمس واليوم»، والذي يتضمن العديد من المؤشرات حول إنجازات المرأة الإماراتية خلال أكثر من نصف قرن من الزمان، وذلك تزامناً مع «يوم المرأة الإماراتية» الذي يوافق الثامن والعشرين من شهر أغسطس.

وقال راشد لاحج المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز «الإحصاء - أبوظبي»: «من أهم أسباب نجاح مسيرة التنمية الشاملة في إمارة أبوظبي خلال العقود الخمسة الماضية انطلاقها من الاهتمام قبل أي شيء بالإنسان المواطن، باعتباره وسيلة التنمية وغايتها، وبذلك كان هناك إدراك مبكر لدى القيادة‏‭ ‬الرشيدة‭ ‬بأن ‬المهارات ‬البشرية ‬ورأس ‬المال ‬الفكري ‬تعد ‬عوامل ‬أساسية ‬وحاسمة ‬في ‬تعزيز ‬القدرات ‬الإنتاجية ‬والتنافسية ‬للأمم، ‬ومكونات ‬حيوية ‬لاقتصاد ‬المستقبل ‬ومفاتيح ‬النمو ‬الناجح»‬.

وأضاف «إن كان هذا الإدراك الواعي بقيمة الإنسان قد شكّل محور ارتكاز انطلقت منه خطط وبرامج التنمية الشاملة، فإن هذا النهج لا يزال يقود مسيرة التنمية‏‭ ‬باعتباره ‬رأسمالها ‬الحقيقي ‬ووسيلتها ‬الأهم ‬لتحقيق ‬التنمية ‬الشاملة ‬والمستدامة، ‬ولذلك ‬فهي ‬تحرص ‬على ‬تذليل ‬كل ‬العقبات ‬التي ‬تعترض ‬طريقه».

وحظيت‏‭ ‬المرأة‭ ‬الإماراتية‭ ‬بالدعم‭ ‬اللازم‭ ‬للقيام ‬بدورها ‬كاملاً في ‬المساهمة ‬في ‬مسيرة ‬التنمية ‬الشاملة، ‬فاستطاعت ‬أن ‬تحقق ‬العديد ‬من ‬الإنجازات ‬على ‬الصعيد ‬الوطني ‬والإقليمي ‬والدولي، ‬واكتسبت ‬العلم ‬والمعرفة ووصلت بالجد والمثابرة إلى أعلى مواقع صنع القرار‏‭ ‬وشاركت ‬في ‬بناء ‬الوطن ‬جنباً ‬إلى ‬جنب ‬مع ‬الرجل ‬متسلحةً ‬بالعلم ‬والإرادة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا