• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خلال الاجتماع مع وفد المنظمة العربية

«سياحة الشارقة» تبحث التحضيرات لتتويج الإمارة عاصمة للسياحة العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مايو 2014

بحثت هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة مع وفد المنظمة العربية للسياحة من جامعة الدول العربية سبل التعاون للتحضيرات لتتويج الشارقة عاصمة للسياحة العربية للعام 2015. جاء ذلك خلال لقاء محمد علي النومان رئيس الهيئة مع الدكتور بندر بن فهد آل فهيد رئيس المنظمة العربية على هامش مشاركة إمارة الشارقة في معرض سوق السفر العربي المنعقد في إمارة دبي.

وأكد النومان خلال الاجتماع أن تتويج الشارقة عاصمة للسياحة العربية للعام 2015 يُعد إنجازاً جديداً يُضاف إلى سلسلة إنجازات وألقاب الإمارة التي استحقتها على مدى السنوات الأخيرة، والتي جاءت بفضل التعاون والجهود المشتركة لجميع الجهات الحكومية والخاصة والتي تترجم الرؤية الحكيمة والقيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

وأشار إلى توجيهات حاكم الشارقة الدائمة التي تحثّ على تنظيم فعاليات طويلة الأمد وتكون لها بصمة ليس فقط على المستوى المحلي بل الدولي أيضاً، مثل معرض الشارقة الدولي للكتاب، وأيام الشارقة التراثية، وأيام الشارقة المسرحية، ومهرجان أضواء الشارقة، بحيث يتمكن زوار الإمارة من الاطلاع على المقومات التي جعلت الإمارة تستحق مكانتها المرموقة على خارطة السياحة العالمية.

وأضاف النومان أن إمارة الشارقة بمختلف جهاتها وهيئاتها الفاعلة بالقطاع السياحي بالإمارة تعمل حالياً على وضع الخطط والاستراتيجيات للعام المقبل للاحتفال بهذا اللقب من ضمنها إنشاء لجنة خاصة للاحتفالات بهذا اللقب وعقد الاجتماعات والتنسيق مع الشركاء بالقطاع السياحي بالإمارة والمنشآت الفندقية والمرافق السياحية بالإمارة لمواكبة الفعاليات والوفود السياحية.

من جانبه أكد الدكتور فهد استعداد المنظمة التام بتكليف فريق عمل من المنظمة للاجتماع مع المعنيين في هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة والمجلس الوطني للسياحة والآثار للوقوف على حيثيات وإجراءات إعلان الشارقة عاصمة للسياحة العربية للعام 2015 بهدف التنسيق المشترك لإنجاح هذا الفوز السياحي العربي وإظهاره بما يستحق من أهمية تثري السياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وإمارة الشارقة بشكل خاص.

حضر الاجتماع خالد جاسم المدفع مدير عام الهيئة، والسفير سيد المختار ولد الحضرمي الأمين العام للمنظمة. وقام النومان بتعريف الوفد بالفعاليات والأنشطة التي تنظمها الإمارة بمناسبة تتويجها عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 2014، أبرزها إنشاء مسرح المجاز الذي تم بناؤه مؤخراً ويتسع لـ 4500 شخص، حيث تم عرض الملحمة التاريخية “عناقيد الضياء” وشارك فيها أكثر من 200 فنان من الوطن العربي وشهدت من مختلف دول العالم فاق الـ 15 ألف مشاهد على مدى 5 أيام. وبحث الطرفان تنظيم عدد من المعارض والمؤتمرات والأنشطة خلال العام المقبل وتعكس الهوية العربية التي تميزت الشارقة بإبرازها في مختلف فعالياتها ومهرجاناتها وعمارتها التراثية، لتجمع هذه الأحداث الدول العربية في قلب الإمارة ، مؤكدين أهمية التسويق لهذا اللقب على كافة الأصعدة والتعريف به عالمياً.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا