• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

عمولة التداول على صفقات المستثمرين ثابتة دون تغيير

«الأوراق المالية» تخفض حصة الوسطاء من عمولة التداول وترفع حصتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يناير 2016

أفادت هيئة الأوراق المالية والسلع أمس، بأنها أعادت توزيع الحصة المخصصة للهيئة والوسطاء من عمولة التداول التي لم تتغير قيمتها الإجمالية المعمول بها في أسواق المال المحلية، وظلت ثابتة عند مستوى 0,00275 من قيمة الصفقة، في حين زادت حصتها إلى 0,0005 مقابل 0,00025 سابقاً، وخفضت حصة الوسطاء لتصبح 0,00125 مقابل 0,0015 سابقاً.

وقال مصدر مطلع في الهيئة لـ «الاتحاد»: إن القرار صادر عن معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة الهيئة، لافتا إلى أن القرار سيبدأ تنفيذه اعتباراً من تاريخ صدوره بالجريدة الرسمية.

وقالت الهيئة في بيان: إن عمولة التداول على الصفقات التي تجري في الأسواق المالية ستظل ثابتة دون تغيير، وأوضحت أن المستثمر لن يتحمل أي تكلفة إضافية ولن يتأثر بأي شكل من الأشكال، ونوهت الهيئة بأن إجمالي العمولة المقررة على كل صفقة في السوق يظل كما هو معمول به من قيمة الصفقة.

ومن جهته، قال مصدر في إحدى شركات الوساطة العاملة بالسوق: إن القرار يخفض إيرادات شركات الوساطة بواقع 17% في وقت انخفضت فيه أحجام التداول إلى مستويات قياسية وكانت نتيجتها هبوط الإيرادات التي حققتها شركات الوساطة بأكثر من 70% خلال عام 2015 مقارنة مع 2014.

وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن الإيرادات تنخفض باستمرار في وقت ترتفع فيه التكاليف، لا سيما بعد أن رفعت الهيئة الضمان البنكي المطلوب من شركات الوساطة إلى 50 مليون درهم بدلا من 20 مليون درهم كما كان معمولاً به سابقاً.

وأضاف: بعض الشركات استطاعت الالتزام بالقرار الخاص بالضمان البنكي وبعضها الآخر لديه مهلة نهائية حتى مارس المقبل للتطبيق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا