• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أشادت بالتنوع الاقتصادي للدولة

«فوربس»: الإمارات واحة من الاستقرار والحداثة والتنوع والتسامح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 أبريل 2015

وام

أبوظبي، واشنطن (وام)

أشادت مجلة «فوربس» العالمية بالتحول المذهل الذي شهدته الإمارات على مر سنوات قليلة لتصبح واحة من الاستقرار والحداثة والتنوع والتسامح.

وأكدت المجلة، في تقرير مطول كتبه بول لوديسينا، أن الإمارات قررت التخطيط لمستقبل طموح لفترة ما بعد النفط، بدلاً من العيش على الثروة النفطية في بداية الستينات. ويعقد الكاتب مقارنة بين تجربة الإمارات وسنغافورة، فيقول: في صميم نجاح الإمارات وسنغافورة، هناك قيادة حكيمة تنفذ رؤيتها بعزم.

ولفت إلى أن إنجاز قادة الدولتين يتمثل في إدراكهما للمزايا التنافسية لبلديهما، ووضع خطط ذات أهداف، ويمكن تقويمها - وإن كانت طموحة - تتمحور حول هذه المزايا.

وأشار إلى أن أكثر بلد يحظى بثقة مواطنيه هي الإمارات العربية المتحدة، التي تعد واحة من الاستقرار والحداثة والتنوع والتسامح. ويقول الكاتب: عدت مؤخراً من رحلة قصيرة للإمارات البلد الذي زرته كثيراً وحظيت بفرصة مراقبة تحوله المذهل على مر السنين. لذلك فإن تصنيفه على رأس قائمة شركة إيدلمان لم يشكل مفاجأة بالنسبة لي. ويتساءل قائلاً: ما هو الشيء المتعلق بحكومتي الإمارات وسنغافورة وقادتها الذي يثير ثقة شعوبهما؟ ويجيب بقوله: أعتقد أن الأمر يتعلق برؤية فريدة وتنفيذ ثابت.. صحيح أن الحكومات الصغيرة ذات الهياكل القيادية الجازمة يمكن أن تكون أكثر مهارة وحسماً، كما أن الثروة النفطية في الإمارات كانت عاملاً مساعداً.. لكن الإمارات تقع في منطقة مضطربة ولا تتوافر سنغافورة على موارد طبيعية.

ويقول الكاتب، إن إلقاء نظرة بسيطة على التاريخ الحديث لهذين البلدين، يمنحنا فكرة عن كيفية تحقيقهما لهذه المستويات من الثقة التي يحسدان عليها.. حيث لا يحتاج المرء للرجوع بعيداً ليقف على أهمية وسرعة الإنجاز الذي تم تحقيقه والمشاكل الكثيرة التي تغلبوا عليها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا