• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

دراما تشويقية

«تانغو».. رقصٌ على حافة الهاوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 مايو 2018

رنا سرحان (بيروت)

تجمع ثلاثية الحب والانتقام والجريمة، المقتبسة من سياق تشويقي أجنبي، أربعة نجوم في عمل أخذ اسمه من الرقصة الشهيرة «تانغو»، تجمعهم مشاعر مختلطة تفضى إلى تطور الأحداث بشكل تصاعدي مفاجئ، ما جعله يبرز بقوة في سباق الدراما الرمضاني.

وتدور أحداثه حول «عامر الباشا»، الذي يؤدي دوره باسل خيّاط، وهو رجل أعمال متزوّج من «لينا» (دانا مرديني)، ولديهما طفل، وهو معروف بعنجهيته وجبروته. فيما «سامي»، الذي يقوم بدوره باسم مغنيّة، مهندس العمارة الداخليّة والمتزوّج من «فرح» (دانييلا رحمة) مدرّبة رقص التانغو، مستقر بحياته إلى أن يقع حادث سير مروّع، يفتح الباب على دوّامة من الصراعات والأزمات والحقائق المؤلمة عن الحبّ والغدر والخيانة والخداع.

ويروي الكاتب إياد أبو الشامات قصة ثنائيين غير متوافقين بحياتهما الزوجية، ليلتقي عامر وسامي في مشروع عمل، ويقع عامر بغرام فرح زوجة سامي الذي يعمل معه، بعد لقائهم في حفل عشاء.

ويؤكد أن المسلسل ليس قصة حب وخيانة عادية، فهو ينطوي على نقلة درامية كبيرة جديدة من نوعها في الأعمال العربية، يبدأ بقصة حب بسيطة لتتوالى المفاجآت حتى الحلقة العاشرة من العمل لتتشكل الصدمة باختلاف مسار الأحداث وصولا للحلقة الخامسة عشر ليختلف السيناريو مجدداً في الحلقات الخمسة عشرة الباقية.

وتراهن «إيغل فيلمز»، الشركة المنتجة للعمل، لصاحبها جمال سنّان على جذب المشاهدين في رمضان، كونها تقوم بعمل مميز هذا العام، واصفة المسلسل بأنه فريد ولا يشبه أي عمل آخر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا