• الجمعة 28 ذي الحجة 1437هـ - 30 سبتمبر 2016م

تنامي التعاون بين صانعي البرمجيات الخبيثة

زيادة الهجمات المالية بنسبة 16% في الربع الثاني من العام الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 27 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

تشهد البرمجيات الخبيثة المستهدفة للمؤسسات المالية تطوراً متزايداً نتيجة التعاون المتبادل بين صانعي هذه البرمجيات، وفقاً لنتائج تقرير كاسبرسكي لاب حول تطور تهديدات تكنولوجيا المعلومات للربع الثاني. وخلال الأشهر الثلاثة الماضية، تمكنت منتجات «كاسبرسكي لاب» من منع عدد 1,132,031 هجمة مالية خبيثة على المستخدمين، بزيادة 15.6% مقارنة بالربع السابق. ويعود السبب في هذا الارتفاع الملحوظ إلى تعاون متبادل بين مصنعي اثنتين من أشهر برمجيات حصان طروادة المصرفية الخبيثة، هما «Gozi Trojan» و«Nymaim Trojan»، ما جعلهما على قائمة أكثر 10 هجمات مالية خبيثة انتشاراً.

ولا تزال برمجيات حصان طروادة المصرفية الخبيثة تشكل بعضاً من أخطر التهديدات الإلكترونية الماثلة. وغالباً ما يتم دس ونشر هذه البرمجيات عن طريق مواقع إلكترونية مخترقة أو مواقع احتيال أو رسائل بريد غير مرغوب فيها. وتقوم هذه الأخيرة، بعد أن تتمكن من إصابة المستخدمين، بمحاكاة صفحات الخدمات المصرفية الرسمية في محاولة للسطو على معلومات المستخدم الشخصية، مثل بيانات الحسابات المصرفية أو  كلمات المرور أو بيانات بطاقة الدفع.

ووفقاً لإحصاءات «كاسبرسكي لاب» خلال هذا الربع السنوي، جاءت تركيا ضمن قائمة الدول الأكثر تعرضاً لهذه الهجمات، وتعرضت 3.45% من مستخدمي منتجات «كاسبرسكي لاب» في تركيا لها خلال الشهور الثلاثة الأخيرة. وجاءت روسيا في المركز الثاني بنسبة 2.9%، تلتها البرازيل بنسبة 2.6%.

وكان عامل المخاطر والتخريب الرئيس وراء هذه الهجمات برنامجي «Gozi» و«Nymaim». وصمم «Nymaim» في البداية على شكل برنامج فدية خبيثة (ransomware) يقوم بحجب أو منع الوصول إلى بيانات المستخدمين القيمة بواسطة التشفير، ثم يطالب بدفع فدية فك التشفير عن تلك البيانات. إلا أن الإصدار الأخير اشتمل على برمجية حصان طروادة المصرفية الخبيثة المأخوذة من رمز برمجة «Gozi» التي تزود المهاجمين بإمكانية الدخول عن بعد إلى أجهزة كمبيوتر الضحايا.

إضافة إلى ذلك، كان هناك، تعاون وثيق بين القراصنة لتعطيل هذه البرمجية، وبالتالي، أدى هذا التعاون إلى رفع تصنيف هجمات البرمجيات المالية الخبيثة إلى المركز العاشر. وحلّ «Gozi» في المركز الثاني، حيث كشفت الحلول الأمنية المثبتة لدى 3.8% من المستخدمين عن هجمات بهذا البرنامج الخبيث، في حين جاء «Nymaim» في المركز السادس بنسبة 1.9%، فيما

ويواصل برنامج «Zbot» تصدره لقائمة الهجمات المالية الخبيثة. وتعرضت نسبة 15.17% من المستخدمين، الذين وقعوا ضحية لهجمات البرمجيات الخبيثة المالية، لهجمات سابقة من برامج حصان طروادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا