• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

صندوق الوطن يتلقى مساهمات جديدة بقيمة 25 مليون درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 مايو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

أعلن صندوق الوطن امس عن تلقيه مساهمات وصلت قيمتها إلى 25 مليون درهم كحصيلة لقيام مجموعة من رجال الأعمال والشركات في دولة الإمارات بتجديد دعمهم للصندوق ودعماً لجهوده في العمل على تحقيق القيادة الرشيدة من خلال تمكين المواهب الوطنية في مجال الأبحاث التطبيقية، ودفع مسيرة بناء اقتصاد تنافسي متنوع ومعرفي مستدام للأجيال القادمة.

وتوزعت المساهمات على مجموعة من الشركات، ومنها مجموعة الواحة التي جددت دعمها للصندوق بتقديم 3.5 مليون درهم ليصل مجموع ما قدمته 13.5 مليون درهم. وجددت مجموعة بن علي وأولاده دعمها بمساهمة جديدة قيمتها 3 ملايين درهم ليصل مجموع ما قدمته إلى 8 ملايين درهم. كما قدمت مجموعة الرستماني مساهمة قيمتها 3 ملايين درهم ليصل مجموعة ما قدمته إلى 6 ملايين درهم. بينما قدمت الشركة العربية مليون درهم أخرى ليصل مجموعة دعمها للصندوق إلى مليوني درهم.

وقدم خليفة بن أحمد سيف بن جبر السويدي مليون درهم أخرى ليصل مجموع مساهمته في دعم الصندوق إلى مليوني درهم. كما تلقى الصندوق مساهمات فردية جديدة قدمها عبدالغفار عبدالخالق خوري بقيمة 1.5 مليون درهم، ومساهمة بقيمة 1 مليون درهم قدمها رجل الأعمال بدر فارس الهلالي، ومساهمة قيمتها 1 مليون درهم قدمها رجل الأعمال علي سعيد بن حرمل الظاهري. كما تلقى أيضاً مساهمات من مجموعة من رجال الأعمال فاعلي الخير بقيمة 10 ملايين درهم.

وأعرب مجلس إدارة صندوق الوطن عن تقديره لهذه المساهمات التي تعكس حرص مجتمع الأعمال على المساهمة الفاعلة في مسيرة التنمية والقيام بمسؤولياته تجاه المجتمع بتمكين صندوق الوطن من تحقيق أهدافه الاستراتيجية على المدى الطويل، وتهيئة البيئة المناسبة التي تتيح للمواهب ترجمة أفكارهم الابداعية وابتكاراتهم إلى مشروعات واقعية تدفع بمسيرة التنمية إلى آفاق جديدة من التطور والتقدم.

وقال مجلس إدارة الصندوق هذه المساهمات هي تعبير عن عمق الولاء والانتماء للوطن، وتجسيد لتلاحم فئات المجتمع وحرص رجال الأعمال على الاستثمار في صناعة مستقبل أفضل للأفراد من خلال تطوير المواهب وتبني أفكارها وتحويلها إلى مشاريع تسهم في دفع عجلة التنمية، وتوفير مستقبل أفضل.

ويعمل صندوق الوطن على مشاريع ومبادرات مبتكرة تتيح للكفاءات الإبداع، والمساهمة في بناء اقتصاد المستقبل القائم على المعرفة والبحث والتطوير، وذلك بتوفير الدعم للمبتكرين لمساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وتحويل ابتكاراتهم لمشاريع تعود بالنفع على المجتمع الإماراتي وتسهم في دفع عجلة التنمية.

ويسعى صندوق الوطن لدفع عجلة التنمية وإشراك مجتمع الأعمال والقطاع الخاص لتوفير بيئة مثالية تحفز المواهب لتعزيز قيمة العطاء والبذل. كما يجسد عمق العلاقة بين فئات أفراد المجتمع الإماراتي والتلاحم بين شرائحه. وتنسجم مع توجهات القيادة الحكيمة الهادفة إلى مواصلة البناء والتطوير لتحقيق التنمية المستدامة وتوفير الحياة الكريمة لأبناء الوطن وإيجاد مستقبل مشرق للأجيال القادمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا