• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

افتتاح مشروع شارعي لطيفة بنت حمدان وأم الشيف العام المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 مايو 2018

دبي (الاتحاد)

أعلن مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، إنجاز 86% من أعمال العقد الأول من مشروع تطوير شارعي لطيفة بنت حمدان وأم الشيف، ويتوقع إنجاز أعمال العقد الأول من المشروع في الربع الأخير من العام الجاري، فيما بلغت نسبة الإنجاز في أعمال العقد الثاني من المشروع 60%، ويتوقع افتتاحه في الربع الأول من عام 2019، ويربط هذا المشروع منطقة جميرا بشارع الخيل والطرق الموازية (شارع الخيل الأول وشارع الأصايل)، بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 800 مليون درهم، حيث انتهت الشركة المنفذة للمشروع من إنجاز أعمال مختلف الجسور.

وأضاف: يتضمن العقد الأول من المشروع، تطوير شارعي لطيفة بنت حمدان وأم الشيف، من تقاطع الصفا (التقاطع الثاني) إلى تقاطع المنارة على شارع الشيخ زايد (التقاطع الثالث)، وربط منطقة جميرا بشارع الخيل والطرق الموازية (شارعي الخيل الأول والأصايل)، من خلال تنفيذ طرق وجسور بمستويين توفر حركة مرورية حرة من شارع أم الشيف باتجاه شارع الوصل وشارع الشيخ زايد وصولاً إلى شارع لطيفة بنت حمدان، وكذلك من شارع الزمرد شرقاً إلى شارع الشيخ زايد، وسيتم ربط الجسرين بشارع الشيخ زايد عبر جسور توفر مخارج حرة للحركة المرورية.

وأوضح الطاير أن العقد الأول من المشروع تضمن أيضاً إنشاء تقاطع مجسر على شارع لطيفة بنت حمدان مع شارع الخيل الأول، إضافة إلى تقاطع سطحي محكوم بإشارات ضوئية أسفل الجسر، وكذلك تطوير وتحسين تقاطع شارع أم الشيف مع شارع الوصل، إلى جانب تنفيذ طرق رئيسة سطحية وإنشاء وتطوير طرق خدمية، وأعمال الزراعة التجميلية على طول شارع الشيخ زايد بين تقاطع الصفا وتقاطع المنارة وشارع أم الشيف وشارع لطيفة بنت حمدان وشارع الزمرد.وقال : إن العقد الثاني من المشروع يهدف إلى تحسين الربط بين شارع الشيخ زايد وشارع الخيل، وبين منطقة جميرا غربا ودبى لاند شرقا، وكذلك تحسين مداخل منطقة القوز، إضافة إلى العديد من المشاريع التطويرية، وتضمن المشروع تطوير الطريق القائم من تقاطع الخيل الأول، إلى التقاطع مع شارع الخيل، بطول ثلاثة كيلومترات، حيث يتم حالياً تطوير التقاطعات على طول المحور، كما يتم تطوير تقاطع شارع الأصايل مع شارع لطيفة بنت حمدان من تقاطع سطحي محكوم بإشارة ضوئية إلى تقاطع مجسر يتكون من جسر بمستوى أول بسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه يخدم الحركة المرورية على شارع لطيفة بنت حمدان وإنشاء جسر بمستوى ثان بسعة مسارين في كل اتجاه يخدم الحركة المرورية على شارع الأصايل، وتطوير التقاطع السطحي لرفع كفاءته ليسهم في خفض زمن الانتظار، على التقاطع القائم من ثلاث دقائق إلى أقل من دقيقة واحدة، وتقليل الازدحام بنسبة 78% في ساعات الذروة المسائية، ورفع القدرة الاستيعابية للتقاطع بنسبه 40%. وأضاف: يتضمن المشروع كذلك تطوير تقاطع شارع الخيل، بإضافة وصلة مجسرة لخدمة الحركة المرورية المتجهة شمالاً إلى شارع الخيل ومعبر الخليج التجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا