• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أوصى بمركز متخصص للإرشاد الأسري في قضايا المعاقين

«أكسس أبوظبي» يطالب بإدراج مادة «حماية الطفل» في المناهج الدراسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أشاد المشاركون في فعاليات مؤتمر أبوظبي الدولي السابع لذوي الإعاقة أكسس أبوظبي 2015 بالرعاية والتأهيل الذي تحظى به فئات ذوي الاعاقة في دولة الإمارات، كما أشادوا بالبرامج التي تقدمها مؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة لتلك الفئات من خلال مراكزها المنتشرة على مستوى إمارة أبوظبي.

ورفع المشاركون في المؤتمر الذي عقد برعاية كريمة من الفريق سمّو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية على مدى ثلاثة أيام بنادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي أسمى آيات الشكر والتقدير لسمّوه لرعايته المؤتمر، ومبادرات سمّوه التي يقدمها بصفة عامة ولذوي الإعاقة بصفة خاصة.

وأكد المؤتمر الذي نظمته مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، تحت شعار «تعزيز حقوق المعاقين في الحماية» ضرورة صياغة إجراءات تشغيلية مقننة قابلة للتنفيذ بشأن قضايا حماية الطفل، ولاسيما الأطفال من ذوي الإعاقة، والتنسيق التام بين كافة الجهات المعنية في شأن التنفيذ العملي الفعّال لتلك الإجراءات‏‭.

وكمبادرة من مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة أعلنت المؤسّسة في ختام أعمال المؤتمر عن اعتماد حماية الطفل كخدمة إضافية جديدة سيتم تقنينها وتعميمها على مستوى قطاعي المؤسّسة قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة وقطاع شؤون الأيتام‏‭.

وأوصى مؤتمر أكسس أبوظبي 2015 الجهات المشرفة على العملية التعليمية بضرورة إدراج مادة عن حماية الطفل في المناهج الدراسية، ودعا إلى إنشاء مركز متخصص للإرشاد الأسري بقضايا المعاقين وحماية حقوقهم، كما أوصى المؤتمر بتعميم وتقنين إجراءات التبليغ عن حالات الإساءة للأطفال والتأكيد على حماية المبلغ.‏‭

ومن خلال مشاركة الدكتورة ديزي كوسترا رئيس منظمة الأسرة العالمية وعضو اللجنة الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة سيتم التنسيق بشأن عرض التوصيات الصادرة عن مؤتمر أكسس أبوظبي 2015 على اللجنة حيث سيتم ترجمتها إلى اللغات الرسمية المعتمدة بالمنظمة الدولية وطرحها للنقاش خلال اجتماع اللجنة الدولية المزمع عقده في يونيو المقبل في نيويورك.‏‭

ومن ناحيته، تقدم محمد محمد فاضل الهاملي الأمين العام للمؤسّسة بجزيل الشكر إلى الفريق سمّو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية لرعاية سمّوه لفعاليات المؤتمر في دورته السابعة، وقال الأمين العام إن تحقيق المؤتمر لنجاحات متوالية عاماً بعد عام لهو دليل على تفهم مجتمعنا المتحضر لمتطلبات تلك الفئات وعلى دعم توجهاتنا بتسهيل عميلة دمج تلك الفئات وتمكينهم ليصبحوا أفراداً فاعلين في المجتمع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض