• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أقيم في الطائف بحضور 100 شاب

الإمارات تختتم مشاركتها في معسكر العمل الشبابي الخليجي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 أغسطس 2016

دبي(الاتحاد)

اختتم وفد الإمارات، ممثلاً عن الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، مشاركته في معسكر العمل الشبابي الخليجي المشترك الذي أقيم في مدينة الطائف بالمملكة العربية السعودية، بمشاركة 100 شاب من دول الخليج والمملكة الأردنية الهاشمية والمملكة المغربية، بتنظيم الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وتضمن المعسكر، الذي يأتي تنظيمه انطلاقاً من الروابط المشتركة بين شباب دول الخليج، وتحقيقاً لتطلعات قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في تنمية أواصر الأخوة والتعاون بينهم، عدداً من الأنشطة والفعاليات والدورات التدريبية في مجالات مختلفة تعزز من جوانب العمل التطوعي لدى المشاركين، بالإضافة إلى الزيارات السياحية والترفيهية وأداء مناسك العمرة.

وأكد حسن يونس الزرعوني، رئيس وفد الإمارات، أن معسكر العمل الشبابي الخليجي المشترك بات يشكل واحداً من أبرز الملتقيات لشباب دول مجلس التعاون لما يحققه من أهداف سامية في تعزيز التواصل والتعارف فيما بينهم، وبناء قادة قادرين على خدمة بلادهم، إلى جانب اكتساب الخبرات وتبادل الآراء والتعرف إلى الثقافات.

وضم وفد الدولة المشارك في المعسكر كلاً من أحمد علي المازمي، عبد الله خليل الحمادي، ناصر محمد النعيمي، ومحمد عبيد الزعابي، الذين توجهوا بالشكر للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ممثلة في إدارة الأنشطة الشبابية والثقافية، لإتاحة الفرصة لهم للمشاركة في هذا التجمع الخليجي، وأشاروا إلى أن المشاركة حققت لهم مكاسب ثقافية ومعرفية، إلى جانب تكوين صداقات جديدة.

بدوره، كرم خالد عيسى، المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، رئيس اللجنة العليا المنظمة للبرنامج الوطني للأنشطة الصيفية «صيف بلادي»، مجموعة من المنتسبات في النشاط الرياضي الذي نظمه مركز زعبيل الرياضي، بالتعاون مع نادي الشباب العربي، والذي يأتي في إطار مبادرة «رياضتك في بيتك» إحدى مبادرات الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، الرامية إلى نشر الثقافة الرياضية في المجتمع واعتبارها أسلوب حياة، إلى تشجيع أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة، وتعزيز الوعي بأهميتها.

جاء ذلك خلال الجولة التي قامت بها اللجنة العليا المنظمة للبرنامج الوطني «صيف بلادي» إلى حديقة زعبيل بدبي، اطلعت من خلالها على الأنشطة والفعاليات الرياضية التي شهدت إقبالاً واسعاً من المنتسبين، وبمشاركة أولياء الأمور، حيث اشتملت الفعاليات على منافسات شد الحبل، وتنس الريشة، وسلاح الشيش، كرة السلة، بالإضافة إلى حصص اللياقة البدنية التي تنظم بشكل يومي بإشراف مدربين مختصين.

وأكدت شيخة البناي، عضو الفريق المشرف على تنفيذ مبادرة «رياضتك في بيتك»، أن الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة حريصة على الوصول لأفراد المجتمع، وتعزيز الوعي لديهم بأهمية ممارسة الرياضة، من خلال عدد من المبادرات المجتمعية التي تهدف من خلالها التشجيع على ممارسة الرياضة، والتغلب على المشكلات التي يعانيها أفراد المجتمع، النابعة في الأساس من عدم ممارسة الرياضة بشكل صحيح وعلمي ومستمر.

وأشارت إلى أن مبادرة «رياضتك في بيتك» ترتبط بالهدف الاستراتيجي للهيئة الرامي إلى نشر الثقافة الرياضية في المجتمع، وتستهدف شرائح معينة من أفراد المجتمع بالتنسيق مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع وهيئات الصحة، يتم من خلالها توزيع أجهزة رياضية للاستخدام المنزلي في خطوة لتسهيل ممارسة الرياضة على كل الفئات من كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة، إلى جانب السيدات وجميع أفراد الأسرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا