• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تنويع المخاطر يتطلب اقتناص الفرص المجدية عالمياً

خبراء: نضوج الاستراتيجية الاستثمارية في أبوظبي يحمي الأصول ويعزز الثقة بالاقتصاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 أغسطس 2016

حسام عبد النبي ويوسف البستنجي (أبوظبي، ودبي)

أكد خبراء ماليون أن المحفظة التي تتجه مجموعة أبوظبي المالية لتأسيسها بقيمة 55 مليار درهم (15 مليار دولار) للاستثمار في العقار في الأسواق العالمية، تعتبر مؤشراً مهماً على قوة ومتانة الملاءة المالية لشركات أبوظبي، وتعزز الثقة باقتصاد الإمارة والدولة عامة. وأوضحوا أن التوجه نحو تنويع المخاطر والعمل على اقتناص الفرص الاستثمارية المجدية في الأسواق العالمية، إنما هو مؤشر على نضوج منهجية واستراتيجية الاستثمار لدى الشركات الوطنية. وقالوا: إن هذا التوجه يحمي الأصول ويعزز مكانة شركات أبوظبي على الساحة الدولية، ويمكن الشركات من الاستفادة من المتغيرات في الأسواق العالمية.

إلى ذلك، قال نبيل فرحات، الشريك في شركة الفجر للأوراق المالية، إن إنشاء محفظة بقاعدة رأسمال قوية تبلغ نحو 55 مليار درهم (15 مليار دولار أميركي) كما تم الإعلان عنه، يعتبر مؤشراً على القوة المالية لشركات أبوظبي، وهو أيضاً مؤشر مهم على خبرة تلك الشركات وقدرتها على امتلاك استراتيجيات وخطط لاقتناص الفرص الاستثمارية المجدية في الأسواق الإقليمية والعالمية.

وأكد فرحات أن التوجه لمزيد من تنويع المخاطر والبحث عن الفرص الاستثمارية بالتوازي مع ارتفاع سعر الدولار في الأسواق العالمية، يعتبر خطوة مهمة لحماية الأصول من خلال التنويع.

وأضاف: أن هذا التوجه لمجموعة أبوظبي المالية يعزز الثقة في أسواق المال في الدولة، من خلال ازدياد ثقة المستثمرين في أسهم الشركات المساهمة العامة التي تشكل جزءاً من محفظة المجموعة الاستثمارية، موضحاً أن استثمارات المجموعة تعتبر متكاملة من حيث التنويع في النشاطات الأساسية للشركات التي تشكل جزءاً من محفظتها.

لاعب استثماري ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا