• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الصحيفة تابعت باهتمام منافسات البطولة

«جلوبو» تحتفل بعائلة برازيلية تألقت في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تواصل الصحف العالمية اهتمامها بمنافسات البطولة، وخاصة الصحف البرازيلية، حيث تشارك البرازيل بعشرات اللاعبين الذين نافسوا بقوة مع أبطال الإمارات على منصات التتويج في اللعبة، التي تتمتع بشعبية كبيرة في البرازيل.

وكان من اللافت اهتمام صحيفة «جلوبو» بإنجاز حققه لاعب ولاعبة «شقيقان» بحصول كل منهما على ميدالية برونزية، وعلى الرغم من أنه ليس بالإنجاز الكبير قياساً بتطلعات البرازيل للفوز بالميداليات الذهبية، إلا أن القصة الإنسانية والاجتماعية التي تقف خلف هذا الحدث جعلته محوراً لاهتمام الصحيفة البرازيلية، كما أن اللاعبة التي حصلت على البرونزية تشارك في المنافسات مع زوجها.

فقد حصلت اللاعبة البرازيلية أريادني على برونزية الحزام الأسود وزن 56 كيلوجراما، وهو الظهور العالمي الأول لها، كما نجح شقيقها تايديس في الحصول على برونزية وزن 75 كيلوجراما، الأمر الذي جعل الأب والمدرب مانويل جواو كوستا يشعر بسعادة بالغة لتحقيق هذا الإنجاز. ورصدت صحيفة «جلوبو» الحدث وقالت: «الأمر لا يقتصر على أريادني وشقيقها تايديس، بل إن ستيفانو ليما زوج أريادني يشارك في البطولة أيضاً، ويقوم الأب بتدريبهم، وهو الأمر الذي جذب الأنظار في البطولة صوب هذه العائلة الرياضة التي يحترف جميع أفرادها اللعبة لعباً وتدريباً».

وأشارت الصحيفة إلى أن ستيفانو زوج أريادني لم يكن موفقاً، فقد فاز بمباراة واحدة في بداية مشواره بالبطولة لكنه لم يتمكن من مواصلة المسيرة فيما بعد، لتكتفي عائلة المدرب ببرونزيتين، على وعد بتحقيق المزيد في المنافسات القادمة.

وعقلت أريادني على مشاركتها في البطولة، وقالت: «حصلت على المركز الثالث، بالطبع طموحي أكبر من ذلك، لا أحد يتدرب ويقدم كل ما لديه في التدريبات والمباريات لكي يحصل على المركز الثاني أو الثالث، بل يظل الذهب والمركز الأول هما طموح أي لاعب أو لاعبة، وأنا لست استثناءً من ذلك».

وتابعت: «كل الشكر لم ساند عائلتي، وكل الشكر للعائلة على وقوفها إلى جانبي، حققت المركز الثالث، وفي المنافسات المقبلة، سوف أتطلع وأطمح إلى ما هو أفضل من ذلك، بالتدريب والعمل الجاد يمكن تحقيق إنجازات كبيرة في المستقبل، ولكنها بداية ليست سيئة على أي حال».

يذكر أن الصحف البرازيلية، وعلى رأسها جلوبو تهتم بصورة لافتة بأبطال الجو جيتسو، تجاوباً مع شهرة اللعبة في البلاد، ووجود أبطال عالم من الجنسية البرازيلية، وتتابع الصحف أخبار هؤلاء النجوم، والبطولات التي يشاركون فيها سواء محلياً أو عالمياً، كما تسلط الضوء على إنجازاتهم، وتوجد في البرازيل الكثير من الأكاديميات والمدارس التدريبية في لعبة الجو جيتسو، هدفها الأساسي جذب الموهوبين، وتكريس التفوق البرازيلي في اللعبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا