• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أضخم رجل في البطولة

سرجال..قاطرة منغولية وزن 190 كلجم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

حكم البرازيلي بيدرو على نفسه بالخسارة قبل أن يلعب، مباراة الوزن المفتوح لحزام الأزرق، وذلك بعد أن أوقعته القرعة في مواجهة المنغولي سجر سرجال الرجل الأعلى وزنا في البطولة، حيث يصل وزنه إلى 190 كجم في حين يصل وزن منافسه بيدرو إلى 95 كجم أي بالتحديد نصف وزنه. وجاءت المباراة حماسية من الناحية الجماهيرية، وشهدت تعاطفا كبيرا من المدرجات مع بيدرو كونه الأقل وزنا، ولم تكن هناك أي لمحات فنية على مدار وقت اللقاء، فقد اكتفى سرجال بالجلوس على منافسه منذ البداية حتى النهاية. ولأنه مثل القاطرة البشرية لم يكن أمام البطل البرازيلي أي طريق لرفعها من فوق جسده، وعلى الرغم من محاولاته المستمرة فإن الفشل كان عنوانا لها، حتى أصيب بحالة من الإعياء الشديد مما اضطر حكام اللقاء للإعلان عن النهاية. بدا سجر سرجال فرحا بالنصر وسط سخط من الجماهير في المدرجات بعد سقوط منافسه على الأرض ودخول الطاقم الطبي لإسعافه الشيء، الذي أثار حفيظة المشجعين، وجعلهم يتعاطفون معه بدرجة كبيرة، وفور إعلان النتيجة هتفت المدرجات باسم بيدرو، في حين أن الفائز سرجال.

وخرج اللاعب البرازيلي من الملعب مترجلاً بصعوبة بمساعدة مدربه، وبدت علامات الإعياء على وجهه خصوصاً مع جلوس سرجال على منطقة الأنف تحديداً، الأمر الذي أصابه باختناق.

بيدرو وصف الأمر بالصعب وأكد أن مواجهة سرجال أمرا يعد انتحارا لكنه لم يكن أمامه إلا ذلك، وأكد أن فارق الوزن فقط هو الذي ذهب باللقب إلى منافسه خصوصا أنه لم يفعل أي شيء تكتيكي ولم يظهر بشكل متفرد في الأداء الفني، واكتفى بالاعتماد على وزنه فقط، وأشار إلى أنه لم يستطع فعل شيء، وحاول كثيرا إلا أن وزن سرجال كان العلامة الفارقة. من جانبه أشار بطل الوزن المفتوح للحزام الأزرق بعلامة النصر وأكد أنه جاء إلى أبوظبي للمرة الأولى، ولكنها لن تكون الأخيرة، وعن استغلاله لوزنه فقط في الانتصار على منافسه قال: «لماذا لا أستغل سلاحا إذا كنت أمتلكه، والأمر كله مرتبط بالقانون، حيث إنني لم أرتكب خطأ، ولم أخالف اللوائح المنظمة للعبة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا