• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المغرب تتفاوض مع شركات إماراتية لإبرام اتفاقيات لتطوير السياحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مايو 2014

أفاد لحسن حداد وزير السياحة المغربي أن بلاده تتفاوض حاليا على إبرام عدة اتفاقيات مع مؤسسات ورجال أعمال وشركات إماراتية لتطوير القطاع السياحي في المغرب، متوقعا أن يتم إنجازها خلال العام الجاري.

وبين، في تصريحات صحفية على هامش سوق السفر العربي، أن حجم الاستثمارات الخليجية في القطاع السياحي في المغرب يصل الى ما يقارب 20 مليار درهم، حيث تستحوذ الإمارات على حصة مهمة من هذه الاستثمارات.

وقال إن الشركات الاماراتية وقعت مجموعة من الاتفاقيات من اجل إطلاق مشاريع سياحية في المغرب، كما تعتزم المغرب توقيع عدد منها خلال العام الجاري 2014، موضحا أن بلاده ستركز على هذه المشاريع في الرياض وطنجة، مضيفاً أن هنالك العديد من الشركات الاماراتية في المغرب مثل المعبر وسما دبي والقابضة تعمل في القطاع السياحي خصوصا المشروعات السكنية.

وأضاف أن عدد السياح الإماراتيين الى المغرب في زيادة مستمرة، مشيرا إلى أن مستويات التدفق مهمة جداً للمغرب، مدفوعة بالرحلات اليومية الي توفرها الناقلات الوطنية مثل الاتحاد وطيران الامارات ولاسيما الشركات الخليجية، من الدار البيضاء الى دبي وأبوظبي، ولذلك هنالك تدفق قوي في التبادل السياحي بين المغرب والامارات.

وأكد حداد على ضرورة زيادة رحلات الناقلات الوطنية من الإمارات الى المغرب من أجل زيادة عدد السياحة وتوفير الخدمات التي تدعم القطاع السياحي بين البلدين، في ظل الاهتمام المتزايد من الاماراتيين في المملكة.

وقال إن المغرب وقعت عقد الدار البيضاء لاعادة هيكلة الميناء ليصبح ميناء ترفيهيا وثقافيا، حيث يحتوي على مجموعة من الفنادق ومرافق سياحية لتعطي دفعة قوية لتطوير القطاع السياحي في الدار البيضاء.

وقال حداد إن عدد السياح الى المغرب ارتفع الى 10 ملايين سائح لاول مرة في تاريخ المغرب في عام 2013 وبنمو 7%، متوقعا ان نحقق خلال العام الجاري نسبة 8% الى 11 مليون سائح. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا