• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

«النقد العربي»:

إنجاز مشروع نظام مقاصة وتسوية المدفوعات العربية البينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 يوليو 2017

يوسف البستنجي (أبوظبي)

استكمل صندوق النقد العربي تصميم مشروع نظام مقاصة وتسوية المدفوعات العربية البينية، والذي من المقرر أن يبحثه محافظو البنوك المركزية العربية في اجتماعهم المقبل، لبدء مرحلة التحضير لتنفيذ النظام المتوقع أن يبدأ العمل به في عام 2020، والذي يسمح للبنوك وشركات الصرافة العربية إجراء التحويلات المالية والمدفوعات البينية دون الحاجة إلى بنك مراسل أو ضرورة مرور التحويلات بأميركا أو أوروبا، بحسب المشاركين في ورشة العمل التي عقدها الصندوق أمس في أبوظبي لمناقشة تصميم النظام المقترح.

ويهدف هذا النظام الإقليمي إلى إنشاء آلية تعزز من فرص استخدام العملات العربية في تسوية المعاملات البينية، بما يساعد على خفض الوقت والتكلفة المصاحبة والسيولة اللازمة لمقاصة هذه المعاملات من جهة، ويخدم من جهة أخرى فرص تعزيز الاستثمارات والتجارة العربية البينية.

ونظم صندوق النقد العربي، الورشة، أمس، بغرض التعريف بمشروع نظام مقاصة وتسوية المدفوعات العربية البينية (نظام التسويات العربي)، الذي يعمل الصندوق على إعداد التصميم الخاص به بتكليف من مجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية.

وشارك في هذه الورشة عدد كبير من المصرفيين المتخصصين في قضايا نظم الدفع والتحويلات عبر الحدود، يمثلون أكثر من 130 بنكاً وشركة صرافة من 14 دولة عربية، كما يحضر الورشة مديرو إدارات نظم الدفع والتسوية والخبراء القانونيين وخبراء تقنيات المعلومات في المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية، إلى جانب خبراء وفنيين من صندوق النقد العربي.

كذلك يراعي النظام الالتزام الكامل بكل المعايير والمبادئ الدولية المتعارف عليها وتحديداً المبادئ الدولية للبنية التحتية المالية (PFMIs)، والمعايير والمبادئ المتعلقة بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا