• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م

عبدالله بن زايد: لا بلد سنياًً يدعم «داعش» بينما دولة «ولاية الفقيه» تدعم الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قال سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في تغريدة على حسابه في «تويتر» أمس «إنه لا يوجد بلد سني يدعم داعش في حين دولة ولاية الفقيه لا تتردد في دعم الجماعات الإرهابية». وجاءت تغريدة سموه في معرض الرد على تغريدة جاء فيها «إنه يوجد اعتدال في السنة واعتدال في الشيعة، وكما يوجد بين الشيعة من يدعم الحشد الإيراني، يوجد من أهل السنة من يدعم داعش». وقد حظيت التغريدة بردود فعل أخرى بينها «المفارقة، نحن كسنة معتدلين نحارب ونحذر من داعش، لكن الشيعة لا يحذرون من الحشد الإيراني ولا يحاربونه».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا