• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

صورة رونالدو على «إنستغرام» بـ400 ألف دولار!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 يوليو 2017

أنور إبراهيم (القاهرة)

ليست كرة القدم وحدها هي التي تجلب الكثير من المال للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد الإسباني، وإنما هناك أيضاً مصدر آخر للدخل يتمثل فيما ينشره «الدون» على شبكات التواصل الاجتماعي من صور ولقطات من حياته الشخصية بعيداً عن كرة القدم، ففي كل مرة يستخدم فيها رونالدو تطبيق «إنستغرام» لكي ينشر صوراً له بمفرده أو مع أبنائه الثلاثة الصغار، ومنهم التوأم حديث الولادة أو أي أحد من أفراد أسرته كأمه أو أخته أو أحد أشقائه، فإنه يجني أموالا طائلة تؤدي إلى تضاعف ثروته حيث يحصل في كل «تدوينه» على إنستغرام على مبلغ 400 ألف دولار، وهو مبلغ كبير يضع رونالدو في المركز الثالث في ترتيب أكثر النجوم حصولاً على مبالغ مالية عند نشره مثل هذه الصور المتميزة والجميلة، بينما تأتي النجمة الأميركية سيلينا جوميز (25 سنة)، وهي ممثلة ومطربة ومؤلفة أغان، في المركز الأول حيث تحصل على 550 ألف دولار يليها في المركز الثاني ممثلة التليفزيون وعارضة ومصممة الأزياء الأميركية الفنانة «كيم كارداشيان» (37 سنة) التي تحصل على مبلغ 500 ألف دولار.

جدير بالذكر أن عدد الأصدقاء الذين يتابعون رونالدو على شبكات التواصل الاجتماعي وتحديداً على «إنستغرام» يبلغ عددهم 106 ملايين مشترك، ويعتبر الترتيب الثالث الذي حصل عليه «الدون» بمثابة إنجاز كبير لهذا النجم البرتغالي وفقاً لما ذكره موقع «HOPPER HQ» إذا ما عرفنا أن نجم السلة الأميركي «ليبرون جيمس» (33 سنة) لاعب منتخب السلة الأميركي ونادي كليفلاند كافالييرز، والذي يعتبر الرياضي رقم 2 في العالم من حيث حصيلة دخله السنوي، لا يحصل إلا على 120 مليون دولار فقط عن كل «تدوينة» ينشرها لمتابعيه على «إنستغرام».

على جانب آخر، وبعيداً عن شبكات التواصل الاجتماعي، وتحديداً على الصعيد الرياضي للنجم البرتغالي، أبدى «أوتمار هيتزفيلد» المدير الفني الأسبق لفريق بايرن ميونيخ الألماني في حديث لشبكة «تي- أون لاين» عدم موافقته على الإطلاق في أي وقت من الأوقات على انتقال رونالدو للعب في صفوف النادي البافاري، ليس لعدم اقتناعه بإمكانياته الفنية والرياضية، وإنما لسبب آخر يتعلق بسياسة هذا النادي الألماني، وأضاف «هيتزفيلد» قائلاً: من المؤكد أن رونالدو يعتبر هدية جميلة لجماهير وعشاق البايرن ومشجعيه في كل مكان، إلا أنه إذا ما انتقل إلى صفوف الفريق فإن ذلك سيؤدي إلى انهيار «سلم الرواتب» المتبع في النادي منذ سنوات، ما قد يترتب عليه حدوث مشكلات مالية مع اللاعبين الآخرين إذ سيلجأ وكلاء أعمالهم إلى الشكوى من أجل الحصول على رواتب أعلى للاعبيهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا