• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م
  11:34    هجوم على مركز للتدريب العسكري تابع للاستخبارات الافغانية بكابول    

لونجوريا تسعى لتعزيز الحضور اللاتيني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مايو 2014

ترغب إيفا لونجوريا نجمة مسلسل «ربات بيوت يائسات» في الانخراط في السياسة، فقد أعلنت لونجوريا (39 سنة)، أمس الأول، عن إطلاق «لاتينو فيكتوري بروجيكت» (مشروع النصر اللاتيني)، الذي يهدف إلى تعزيز المشاركة السياسية بين اللاتينيين في الولايات المتحدة.

وعلى الرغم من أنها وصفت المنظمة بأنها «غير حزبية»، إلا أن المؤسس المشارك مع لونجوريا هو هنري مونوز، رئيس التمويل في اللجنة الوطنية التابعة للحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة.

وفي حفل التدشين، قالت لونجوريا، إن الهدف هو تشجيع المشاركة السياسية بين أفراد المجتمع اللاتيني.

وصوت اللاتينيون في عام 2012 بنسبة 71 في المائة لمصلحة الرئيس باراك أوباما، وفي ظل ما تمثله نسبتهم من إجمالي عدد السكان، فإنه يتوقع أن يحصل المجتمع اللاتيني على سلطة سياسية أكبر.

ووفقاً لتعداد الولايات المتحدة؛ فإن هناك نحو 53 مليون لاتيني في الولايات المتحدة، وهو ما يمثل 17 في المائة من إجمالي عدد السكان. ونفت لونجوريا أن يكون لديها خطط لترشيح نفسها لأي منصب سياسي.

(لوس أنجلوس - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا