• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مقتل ضابط يمني وفرنسي في هجومين منفصلين في صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

د ب أ

أفادت تقارير إعلامية يمنية بأن ضابطا بالجيش اليمني ومواطنا فرنسيا لقيا حتفهما بالرصاص في هجومين منفصلين بالعاصمة صنعاء.

وصرح مسؤول أمني بأن مسلحين في سيارة فتحوا النار على مركبة كانت تقل فرنسيا. وأصيب في الحادث أجنبيان بجروح. وأدانت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون مقتل أحد أعضاء الفريق المكلف بتأمين وفد الاتحاد الأوروبي باليمن.

وقالت أشتون : "وجود الاتحاد الأوروبي في اليمن يهدف فحسب إلى مساعدة البلاد في انتقالها إلى الديمقراطية وتنميتها الاقتصادية . واستهداف أشخاص يشاركون في هذا الجهد هو أمر شرير وأحمق". وتابعت تقول : "يطالب الاتحاد الأوروبي حكومة اليمن باتخاذ كافة الاجراءات الضرورية لاستعادة الأمن في البلاد الذي بدونه لن يكون من الممكن إحراز أي تقدم على صعيد التحديات الأخرى التي تواجه اليمن".

من جهة أخرى ذكر موقع "المصدر" الالكتروني الاخباري اليمني أنه في هجوم منفصل أطلق مسلح الرصاص على محمد قوزع وهو ضابط أمن بمدرسة لغات تابعة للجيش بالقرب من محل عمله. كما انفجرت قنبلة بالقرب من حافلة عسكرية دون ورود تقارير عن وقوع خسائر في الأرواح.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجمات التي تأتي في وقت يكثف فيه الجيش هجومه ضد المخابئ النائية التي تستخدمها عناصر تنظيم القاعدة في محافظتي شبوة وأبين بجنوب البلاد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا