• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م

السيسي لوفد أميركي: لابد من وقف تمويل الجماعات المتطرفة

استشهاد 3 عسكريين مصريين بهجوم إرهابي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 يوليو 2017

القاهرة (وكالات)

استشهد ضابطان متقاعدان وجندي في اعتداء استهدف امس محطة لتحصيل الرسوم بالقرب من القاهرة على طريق إقليمي يربط عدة مدن مصرية. وقال المتحدث لرسمي باسم الجيش المصري العقيد تامر رفاعي في بيان نشره على صفحته الرسمية على فيسبوك إن الضابطين المتقاعدين والجندي قتلوا «إثر قيام إرهابي بإطلاق النيران على المحطة الواقعة عند مدينة العياط بمحافظة الجيزة جنوب القاهرة. وكان مصدر أمني مصري أفاد لوكالة الأنباء الألمانية بوقوع هجوم نفذه مجهولون على كمين أمني بمنطقة العياط.

وقال المصدر إن المهاجمين استخدموا الأسلحة النارية في الهجوم على كمين الشرطة، مشيرا إلى أن قوات من الشرطة انتقلت إلى مكان الهجوم وفرضت طوقا أمنيا وقامت بتمشيط المنطقة بحثا عن الجناة.

وقالت مصادر أمنية إن مسلحا ملثما نزل من سيارة أطلق النار من سلاح آلي على محطة تحصيل الرسوم قبل أن يستقل السيارة مرة أخرى ويلوذ بالفرار. وتتبع محطة تحصيل الرسوم الشركة الوطنية لإنشاء الطرق، وهي إحدى شركات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة.

وتتولى شركات تابعة للجيش المصري إنشاء العديد من الطرق الجديدة وإدارة محطات تحصيل رسوم العبور عليها. إلى ذلك، أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في اجتماع مع وفد من الكونجرس الأميركي برئاسة النائب الجمهوري جيف دنهام على أن التحديات التي يشهدها الشرق الأوسط نتيجة الأزمات القائمة في عدد من دوله تتطلب من البلدين تكثيف التنسيق والتعاون المشترك على كافة الأصعدة.

وأشار السيسي إلى ضرورة تفعيل الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب والتطرف بكافة صوره وأشكاله، والعمل على وقف تمويل الجماعات الإرهابية من جانب بعض الدول، والتي تمدها بالسلاح والمقاتلين وتوفر الملاذ الآمن لها، وذلك حتى يمكن لتلك الجهود أن تؤتي ثمارها. وقال علاء يوسف المُتحدث الرسمي باسم رئاسة المصرية إن السيسي أعرب عن تطلع مصر لتطوير العلاقات الاستراتيجية مع أميركا في كافة المجالات، والعمل على الارتقاء بأطر التعاون القائمة وتفعيلها خلال المرحلة المقبلة.

وأضاف المتحدث الرسمي أن أعضاء الوفد الأميركي أشادوا خلال اللقاء بقوة العلاقات المصرية الأميركية، مُرحبين بما تشهده خلال الفترة الراهنة من جهود مستمرة لتطويرها وتنميتها وإعادة الزخم إليها.

وأكد الجانبان محورية الدور المصري بالشرق الأوسط، مثمنين جهود مصر على صعيد مكافحة الإرهاب والتطرف، وحرصها على التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة بالمنطقة.