• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  04:08     الحريري أمام المئات من أنصاره: أنا باق معكم ومكمل معكم     

الشعب البرلمانية تشارك في الجلسة العامة

اليماحي يشدد على أهمية التضامن العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 يوليو 2017

القاهرة (وام)

شارك وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية أعضاء المجلس الوطني الاتحادي أعضاء البرلمان العربي في أعمال الجلسة العامة للبرلمان العربي التي عقدت أمس بالقاهرة. ضم وفد الشعبة كلا من خالد بن زايد الفلاسي رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية وجاسم النقبي عضو لجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان وعائشة بن سمنوه عضو لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والمرأة والشباب ومحمد أحمد محمد اليماحي عضو لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي.

وأكدت عائشة بن سمنوه عضو لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والمرأة والشباب أهمية جلسة البرلمان كونها تنعقد في ظل ظروف استثنائية وتحديات خطيرة للغاية تمر بها الأمة العربية وتحديات تحاول النيل وشق الصف العربي. وشددت على ضرورة أن نعي هذه التحديات وأن نناقش القضايا والمشكلات التي تعترض الأمة العربية ونطرح الحلول لتلك القضايا المهمة بكل شفافية ووضوح. وأشارت إلى أنه من أهم هذه القضايا هي القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية والمحورية لكل مواطن عربي، مؤكدة ضرورة تكاتف البرلمانات العربية والتصدي لكافة المحاولات الإسرائيلية للنيل من القضية الفلسطينية ووضعها موضع اهتمام.

وأوضحت أن الجلسة ناقشت كافة الموضوعات المرفوعة من اللجان الدائمة التابعة للبرلمان العربي ومن بينها الاتفاق على عقد مؤتمر للتعليم العالي فبراير المقبل ومناقشة كافة التحديات التي تواجهه وذلك انطلاقا من استراتيجية التعليم العالي التي اعتمدتها القمة العربية الأخيرة التي عقدت مارس الماضي بالمملكة الأردنية الهاشمية معربة عن أملها أن يتم التحضير الجيد للمؤتمر وذلك للخروج بتوصيات تساهم في دعم التعليم العالي بالمنطقة.

من جانبه، قال خالد علي بن زايد الفلاسي رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية أن الجلسة ناقشت العديد من الموضوعات والبنود المطروحة على جدول أعمالها والمرفوعة من اللجان الأربع التابعة له، مشيرا إلى أن الجلسة ناقشت أيضا العديد من التقارير المتعلقة بتطورات القضايا العربية الراهنة ومن أهمها القضية الفلسطينية حيث تم استعراض آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، فضلا عن احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث «طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى».

وأشار إلى أن الجلسة ناقشت أيضا موضوعات اقتصادية وقوانين استرشادية مهمة منها قانون استرشادي عربي للاستثمار وذلك بهدف تشجيع الاستثمار والتجارة البينية بالمنطقة وتنشيط الوسائل الداعمة لتحريك عجلة الاستثمار وتسهيل نقل البضائع. وأكدت ضرورة وجود منطقة تجارة حرة عربية كبرى فعالة وذلك لخدمة مواطني المنطقة.

من جانبه، قال محمد أحمد محمد اليماحي عضو لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي إن البرلمان العربي بحث في جلسته كافة القضايا العربية وتطوراتها بدءا بالقضية الفلسطينية باعتبارها القضية المحورية للعالم العربي وقضية احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث والجولان العربي السوري المحتل.

وأشار إلى أنه تمت مناقشة أيضا الجوانب السياسية في الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب والموقف العربي من العمليات الإرهابية والتأكيد على أن تعريف الإرهاب امتد إلى ما يسمى إرهاب الدولة أي الإرهاب الذي ترعاه وتمارسه الدول أو الحكومات وحلفاؤها ووكلاؤها.

وشدد اليماحي على ضرورة التضامن العربي في كل مايقدمه الإعلام العربي للرأي العام في الداخل والخارج وتجنب نشر أو عرض أو إذاعة أو بث ما من شأنه الإساءة إلى التضامن العربي.