• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

200 يوم على انطلاقة الحدث الكبير

مونديال أبوظبي يترقب الممثل الرابع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 مايو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

يترقب عشاق الكرة نهاية هذا الأسبوع حدثين مهمين على صعيد كأس العالم للأندية الإمارات 2018، والذي تستضيفه الإمارات، حيث ستكشف الليلة عن ممثل القارة الأوروبية الذي سيخرج منتصراً من اللقاء الذي سيجمع ليفربول وريال مدريد على أرض العاصمة الأوكرانية كييف في نهائي دوري الأبطال، وهو ما يتزامن مع العد العكسي لانطلاق منافسات بطولة كأس العالم للأندية «أبوظبي 2018» بعد 200 يومٍ، حيث تنطلق البطولة في 12 ديسمبر المقبل.

ولطالما كان النادي الممثل للقارة الأوروبية يشكل القيمة الأكبر لبطولة كأس العالم للأندية التي ينظمها الاتحاد الدولي، كما يحظى الفائز في هذا اللقاء بشرف تمثيل الاتحاد الأوروبي في المونديال.

واستأثرت الأندية الأوروبية باللقب، حيث حصدته 10 مرات من أصل 14 حتى الآن، بما يشمل الدورات الخمس الماضية.

ويعتبر ريال مدريد الذي يطمح لنيل لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي أول فريق في تاريخ البطولة ينال اللقب مرتين متتاليتين، بعد أن فاز بهدف مقابل لا شيء على نادي جريميو في نهائي البطولة العام الماضي في أبوظبي.

وبهذه المناسبة، قال عارف حمد العواني، مدير البطولة في اللجنة المنظمة المحلية لبطولة كأس العالم للأندية «أبوظبي 2018»: تتميّز القارة الأوروبية بتاريخ كروي عريق، ولطالما كان النادي الذي يمثلها من أهم ملامح البطولة، فالجميع يتوق إلى رؤية الأبطال الأوروبيين يخوضون غمار المنافسة، وهو ما لمسناه بوضوح مع ريال مدريد، والاهتمام الذي اجتذبه إلى البطولة في دورة العام الماضي، إذ خاض مباراتين حافلتين بالإثارة وأبدى إصراراً على الفوز باللقب، مستمداً معنوياته من جمهوره الشغوف على المدرجات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا