• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«القبة السماوية»: الأرض تشهد تساقط زخات شهب الفترة الحالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 أبريل 2015

أحمد مرسي (الشارقة) -

أحمد مرسي (الشارقة)

قال إبراهيم الجروان الباحث في علوم الفلك والأرصاد الجوية المشرف العام على القبة السماوية بالشارقة إن الأرض تشهد هذه الأيام تساقط زخات من الشهب يطلق عليه (اللوريات) تنطلق من المجموعة النجمية التي تسمى ب (القيثارة) أو (اللورا)، وتطلع مع منتصف الليل من الجهة الشرقية والتي تسببها مخلفات الغبار التي يطلقها مذنب في تلك الجهة من السماء نظراً لمرور الأرض بمنطقة الحزام الغباري للمذنب نفسه.

وأضاف «تحدث هذه الظاهرة سنوياً خلال الفترة ما بين 16 إلى 25 أبريل، وتبلغ ذروتها مساء 22 أبريل، حيث تشهد بعض المناطق تساقطاً كثيفاً للحبيبات الغبارية مسببة ما يعرف ب (ذروة الزخة الشهابية)، ويمكن ملاحظة الظاهرة بالعين المجردة عند صفاء الجو مع ظلمة الليل، حيث يمكن مشاهدة ما يزيد على 20 شهاباً لامعاً خلال الساعة، تظهر على ارتفاع نحو 30 درجة من الأفق الشمالي الشرقي».

ولفت الجروان إلى أن الأرض وخلال مسيرتها حول الشمس، تمر على مسار لأحد المذنبات التي تخلف كميات من الأتربة والمخلفات الدقيقة، تدخل الغلاف الجوي للأرض، هذه الحبيبات الترابية تنصهر وتتبخر نتيجة لاحتكاكها معه، ونتيجة لذلك نراها على شكل خط مضيء يتحرك بسرعة في السماء لمدة ثوانٍ أو جزء من الثانية، وعادة ما يتراوح قطر الشهاب ما بين واحد ملليمتر وواحد سنتيمتر فقط، وتبلغ سرعة الشهاب لدى دخوله الغلاف الجوي بحدود 65 كيلومتراً في الثانية الواحدة.

وأشار إلى أن الشهاب يبدأ بالظهور على ارتفاع نحو 80-100 كيلومتر عن سطح الأرض ويقدر عدد الشهب التي تسقط على الأرض يومياً بالملايين، معظمها لا يمكن رؤيته بالعين المجردة، حيث تحترق وتتفتت قبل وصولها إلى سطح الأرض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض