• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

هل تمثل الرسائل الإلكترونية «دليلاً دامغاً» ؟

هجوم بنغازي.. سجال أميركي مُعلّق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

جون ديكرسون

محلل سياسي أميركي

هل تم العثور على «الدليل الدامغ» في قضية بنغازي؟ بعض منتقدي البيت الأبيض يعتقدون أن وثائق جديدة حصلت عليها منظمة «جوديشل ووتش» المحافظة من البيت الأبيض، تُثبت أن إدارة أوباما قامت بفبركة قصة قصد التستر على حقيقة ما وقع.

وتفيد هذه الوثائق بأن مستشارين سياسيين دفعوا بقصة كاذبة مفادها أن مقتل الأميركيين الأربعة جاء نتيجة احتجاج على فيديو مسيء للمسلمين من أجل إخفاء فشل في السياسات قد يؤذي الرئيس في سنة انتخابية. وبشكل واضح، تُظهر الوثائق أن البيت الأبيض دفع بقصة الفيديو، ولكن ثمة أيضاً دليلاً على أن البيت الأبيض كان يصدق القصة التي كان يدفع بها.

ولكن، هل كان مسؤولو البيت الأبيض يائسين لدرجة فبركة قصة؟ أم تراهم كانوا فقط يتبنون ويدفعون بأكثر نسخة تخدم مصالحهم السياسية؟ هذا هو جوهر المسألة في الواقع، ولكنه يثير سؤالاً أكبر حول ما نسميه كذباً عندما ننظر إلى تلاعب إدارة أوباما بالكلمات والتصريحات: فما هو الخداع المتعمد، وما هي الرؤية النفقية التي تنجم عن حرب مستمرة بين الحزبين؟

الواقع أن قصة إدارة أوباما لم تكن أبداً واضحة وصريحة بخصوص هجوم بنغازي. فالمتحدث باسم البيت الأبيض قال ذات مرة إن البيت الأبيض ووزارة الخارجية قاما فقط بتغيير كلمة واحدة أثناء صياغة الرد العام الأول حول الهجوم – نقاط الحديث سيئة السمعة التي أُعدت لسوزان رايس - ولكن رسائل إلكترونية أُفرج عنها أظهرت أن ذلك لم يكن واقع الحال؛ حيث تؤكد هذه المجموعة الجديدة مشاركة البيت الأبيض في صياغة القصة بالفعل. ثم إن إدارة أوباما تركت الانطباع بأنها أفرجت عن كل ما يتعلق بهجوم بنغازي للجان التقصي قبل أشهر؛ ولكن هذا غير صحيح. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا