• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«المستقبل للتنمية المصرية» تنشئ قرية ذكية بقيمة 714 مليون دولار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

قال رئيس مجلس إدارة شركة المستقبل للتنمية العمرانية المصرية، إن شركته تسعى لإنشاء قرية ذكية بالتعاون مع شركة تنمية وإدارة القرى الذكية ضمن مشروع «مستقبل سيتي» وذلك باستثمارات خمسة مليارات جنيه (714 مليون دولار) على الأقل.

ويحاكي هذا المشروع القرية الذكية في مدينة السادس من أكتوبر غربي القاهرة التي تأسست في مطلع الألفية الثانية وتضم العديد من شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المحلية والعالمية والمؤسسات الحكومية المرتبطة بتلك الصناعة.

وأضاف فتح الله فوزي رئيس مجلس إدارة شركة المستقبل في مقابلة مع «رويترز» على هامش توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء نموذج للقرية الذكية بشرق القاهرة أمس الأول «إذا كنا نتحدث عن أن مساحة القرية الذكية لن تقل عن 300 فدان..فاستثمارات المشروع لن تقل عن خمسة مليارات جنيه كمبان فقط».

ويقام مشروع «مستقبل سيتي» على 11 ألف فدان باستثمارات تتجاوز 100 مليار جنيه في القاهرة الجديدة. وتبلغ مساحة الوحدات السكنية في مشروع «مستقبل سيتي» من إجمالي مساحة المشروع نحو ستة آﻻف فدان والأماكن الخدمية والإدارية والترفيهية 2500 فدان.

ويأتي المشروع في وقت تسعى فيه مصر لإعطاء دفعة قوية للاستثمار الذي تباطأ بشدة وسط متاعب الاقتصاد جراء أكثر من ثلاثة أعوام من الاضطرابات السياسية منذ الانتفاضة التي أطاحت بحسني مبارك في عام 2011.

وقال فوزي «أمامنا 12 شهرا للانتهاء من دراسات جدوى مشروع القرية الذكية الجديدة ثم نحو ستة أشهر أخرى لعمل تصميمات القرية.. سننتهي من المشروع بالكامل بين خمس إلى ست سنوات من الآن بإذن الله». وردا على سؤال لـ رويترز بشأن من سيتولى بناء القرية الذكية قال إنه قد يجري تأسيس شركة خاصة بين المستقبل وشركة تنمية وإدارة القري الذكية لبناء المشروع مع مساهمة شركته بالأرض. وأضاف «مازلنا في مرحلة الدراسات ولم نتوصل لرأي نهائي بعد».

وتقوم شركة المستقبل بدور المطور العام لمشروع «مستقبل سيتي» من خلال مد المرافق وإنشاء الطرق وبيع قطع الأراضي للمستثمرين العقاريين.

وقال فوزي إن شركته طرحت قطعتي أرض للبيع بمساحة 110 و111 فدانا للبيع منذ شهرين وتم تسلّم المظاريف الخاصة بالشركات الراغبة في الشراء وسيجري فتح المظاريف ودراستها خلال أسبوعين والتعاقد خلال الأسبوع الأول من يونيو.

وتسعى شركة المستقبل لبيع المرحلة الأولى من المشروع بمساحة 1500 فدان خلال 16 شهرا بحصيلة متوقعة بين أربعة وخمسة مليارات جنيه على أن تباع باقي أراضي المشروع خلال خمس إلى ست سنوات. وقال فوزي بنبرة تفاؤل «القطاع العقاري سيشهد رواجا شديدا خلال العامين المقبلين بعد توجه العديد من المستثمرين لضخ استثمارات جديدة فيه». وشركة المستقبل للتنمية العمرانية الذي يبلغ رأسمالها المدفوع أربعة مليارات جنيه شركة مملوكة لبنك مصر والبنك الأهلي المصري وبنك اﻻستثمار القومي وشركة المقاولون العرب. (الدولار= 7.0075 جنيه مصري). (القاهرة - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا