• الأحد 29 شوال 1438هـ - 23 يوليو 2017م

إبطاء العمليات حفاظاً على 10 آلاف مدني.. و«الدواعش» الأجانب يعدمون آخر قيادي محلي

القوات العراقية تتوغل في الموصل من 3 محاور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 يوليو 2017

سرمد الطويل، وكالات (عواصم)

توغلت القوات العراقية، أمس، في آخر معاقل «داعش» بالمدينة القديمة في الموصل مندفعة من 3 محاور، واقتحمت منطقتي القليعات والكوازين للوصول إلى منطقة الميدان والشهوان على ضفة نهر دجلة لاستعادتها من سيطرة التنظيم الإرهابي، وذلك بعد توغل وحدة من قوات النخبة في منطقة رأس الكور وتدمير خط الصد الأول للمتشددين. بالتوازي، تخوض قطاعات الشرطة الاتحادية معارك شرسة لليوم الرابع على التوالي، لاستكمال تحرير آخر مربع في محور الأسواق الشعبية بشارع النجفي والسوق الصغيرة وشارع غازي.

وأكدت قيادة العمليات أن القطاعات أبطأت التقدم عبر الشوارع في المنطقة الأخيرة المتضائلة الخاضعة «للدواعش» قرب ضفة دجلة، حفاظاً على أرواح المدنيين الذين يعدون نحو 10 آلاف، وما زالوا محاصرين في أوكار الإرهابيين الذين يتخذون الكثير منهم دروعاً بشرية في ظل نقص الطعام والمياه والأدوية.

من جهة أخرى، أفاد مصدر في شرطة الحويجة غربي كركوك بأن التنظيم الإرهابي أقدم على إعدام 60 شاباً في قضاء المنطقة الواقعة غرب كركوك، متهماً إياهم بالتعاون مع الأجهزة الأمنية، مشيراً إلى أن الضحايا من ضمن نحو 2000 مدني تم اعتقالهم منذ اليوم الأول لعيد الفطر.

كما أكدت مصادر محلية أن عناصر «داعش» من الجنسيات العربية والأجنبية في قضاء تلعفر، تمكنوا من إقصاء جميع القياديين من العراقيين في صفوف التنظيم الإرهابي، وأقدموا أمس على إعدام آخر قيادي محلي بتهمة نهب ما يعرف بـ«بيت المال».

وتمكنت قوة من فوج طوارئ شرطة بعقوبة أمس، من القضاء على مسؤول «داعش» لمناطق جنوب قضاء بلدروز وكنعان، واحد معاونيه، بكمين نوعي نصبته شرق بعقوبة. ... المزيد