• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م

الدورة الثانية من المنتدى الاقتصادي الإماراتي الهندي تنطلق أكتوبر المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

تنطلق الدورة الثانية من المنتدى الاقتصادي الإماراتي الهندي على مدار يومين في الفترة من 19 إلى 20 أكتوبر المقبل في مدينة جميرا بدبي، حسب بيان للقنصلية الهندية في بيان أمس. يأتي ذلك عقب النجاح الكبير الذي حققه المؤتمر في دورته الأولى الذي دشنه وزير المالية الهندي أرون جايتلي العام الماضي. وسيجمع المنتدى الاقتصادي الرفيع المستوى نخبة من المسؤولين الحكوميين وصناع القرار وقادة الأعمال لتحديد فرص الارتقاء بالتعاون الاقتصادي بين البلدين إلى آفاق جديدة.

وتقوم القنصلية العامة لجمهورية الهند في دبي بتنظيم المنتدى بدعمٍ من وزارة الاقتصاد في الإمارات العربية المتحدة بهدف توفير منصة حيوية لقادة الأعمال والجهات الحكومية لبحث الفرص الرئيسية المتاحة لتنويع الشراكات وتعميق أواصر التعاون الاقتصادي بين البلدين.

وسيُعقد خلال المنتدى اجتماع طاولة مستديرة للمستثمرين، وجلسة نقاش للمسؤولين في الجهات الحكومية حول التجارة الثنائية وإقامة منطقة مخصصة للشركات الناشئة، وذلك بهدف بحث أطر العمل والإرشادات اللازمة لجذب المستثمرين وصناديق الثروة السيادية والشركات والصناعات الكبرى، كما سيتم توزيع «جوائز قادة التغيير 2016» تقديراً لجهود قادة الأعمال من مختلف المجالات، الذين يساهمون في تعزيز الروابط الاقتصادية بين البلدين.

وقال جمال سيف الجروان أمين عام مجلس الإمارات للمستثمرين في الخارج: «يعود تاريخ الروابط الاقتصادية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الهند إلى مئات السنين، ونحن نشعر بالفخر إزاء الجهود المتواصلة التي يبذلها البلدان لتعزيز هذه العلاقات، وبصفته مبادرة قائمة على التزام الجانبين المستمر بتعزيز العلاقات الثنائية، يوفر ’المنتدى الاقتصادي الإماراتي الهندي‘ لأعضاء مجلس الإمارات للمستثمرين في الخارج منصة بناءة لبحث التحديات والفرص المتعلقة باستثماراتهم في الهند».

من جانبه، قال رافي رامان، عضو اللجنة المنظمة للمنتدى الاقتصادي الإماراتي الهندي «نشعر بحماس كبير من الدعم الهائل الذي يتلقاه المنتدى في دورته الثانية»، مضيفاً «تخطو الإمارات العربية المتحدة والهند نحو المستقبل وفقاً لاستراتيجية متجددة لتحقيق النمو المشترك لأعمالهما التجارية، ونحن نتطلع إلى المساهمة في هذه الشراكة من خلال تنظيم حدث أكبر وأكثر تأثيراً تتخلله مجموعة من حلقات النقاش والجلسات التي ستديرها نخبة من المتحدثين، إلى جانب مشاركة الجهات الحكومية ومؤسسات الأعمال والشركات الكبرى».

وشهد منتدى 2015 حضور أكثر من 300 موفد من المسؤولين التنفيذيين في كبرى الشركات وقادة الأعمال وكبار الشخصيات والمسؤولين الحكوميين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا