• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

383 مليون درهم قيمة التداولات

عمليات شراء «انتقائية» تدعم الأسواق المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 مايو 2018

حاتم فاروق (أبوظبي)

واصلت الأسهم المحلية مسيرة الصعود بنهاية جلسات الأسبوع أمس، بالتزامن مع استمرار عمليات الشراء الانتقائي التي طالت عدداً من الأسهم القيادية المدرجة، والتي ساهمت في دعم مؤشرات الأسواق المالية المحلية، بالتزامن مع هدوء التعاملات، وتراجع أحجام وقيم السيولة، على الرغم من وصول أسعار أسهم إلى مستويات مغرية للشراء.

وسجلت قيمة تداولات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية، خلال جلسة تعاملات أمس، نحو 383.6 مليون درهم، بعدما تم التعامل مع أكثر من 368.7 مليون سهم، من خلال تنفيذ 5077 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 64 شركة مدرجة، ارتفعت منها 32 سهماً، فيما تراجعت أسعار 21 سهماً، وظلت أسعار 11 سهماً على ثبات عند الإغلاق السابق.

وأغلق مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، على ارتفاع بلغت نسبته 0.34%، ليغلق عند مستوى 4601 نقطة، متأثراً بعمليات شراء طالت الأسهم البنكية بقيادة سهم «أبوظبي الأول»، بعدما تم التعامل على أكثر من 48.3 مليون سهم، بقيمة بلغت 135 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1038 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 27 شركة مدرجة، ارتفعت منها 8 أسهم، فيما تراجعت أسعار 11 سهماً، وظلت أسعار 8 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.

كما شهد مؤشر سوق دبي المالي، خلال جلسة تعاملات أمس، عمليات شراء على عدد من الأسهم القيادية المنتقاة، ومنها سهما «اثمار القابضة» و«إعمار»، ليغلق على ارتفاع بنسبة 0.26% عند مستوى 2954 نقطة، بعدما تم التعامل على أكثر من 320.4 مليون سهم، بقيمة بلغت 248.6 مليون درهم، من خلال تنفيذ 4039 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 37 شركة مدرجة، ارتفعت منها 24 سهماً، فيما تراجعت أسعار 10 أسهم، بينما ظلت أسعار 3 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.

وتعليقاً على أداء الأسهم المحلية، خلال جلسة تعاملات أمس، قال جمال عجاج مدير عام في شركة «الشرهان» للوساطة المالية: «إن عمليات الشراء التي طالت عدداً من الأسهم القيادية المدرجة في سوقي دبي وأبوظبي الماليين، ساهمت بشكل كبير في دعم المؤشرات لتخطي مستويات مقاومة جديدة، في وقت استمر فيه تدني مستويات السيولة نتيجة حالة الهدوء التي سادت أوساط المستثمرين». وتوقع عجاج، استمرار عمليات الشراء الانتقائي بسوق دبي وأبوظبي مع اتجاه المستثمرين نحو اقتناء الأسهم التشغيلية ذات الملاءة المالية الجيدة، مؤكداً أن الأسواق ما زالت متأثرة بحالة من الزخم جراء القرارات الاقتصادية الأخيرة التي أعادة للأسهم زخمها، في وقت يتم فيه الإعلان عن أخبار إيجابية وصفقات تجريها الشركات المساهمة المدرجة بالأسواق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا