• الإثنين 02 شوال 1438هـ - 26 يونيو 2017م

ابتعاد سفن إيرانية عن المنطقة إثر تحذير أميركي

كارتر: تحريك بوارج حربية قبالة اليمن يعطي أوباما «خيارات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 أبريل 2015

عواصم (وكالات)

عبر وزير الدفاع الأميركي أشتون كارتر في وقت متأخر الليلة قبل الماضية عن قلق الولايات المتحدة من أن تكون مجموعة سفن شحن إيرانية محملة بأسلحة تتجه لليمن، ودعا طهران إلى تجنب «تأجيج» الصراع بإرسال شحنات عتاد حربي، مؤكداً أن تحريك سفن حربية أميركية قبالة المياه اليمنية، يعطي الرئيس باراك أوباما «خيارات» دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

من جهتها، أكدت وكالة أنباء «فارس» المقربة من «الحرس الثوري» أن سفينتين تابعتين للبحرية الإيرانية وصلتا إلى خليج عدن أمس في مهمة تستمر 3 أشهر في المياه الدولية، قائلة إنهما في «مهمة تتركز على تأمين حركة السفن التجارية الإيرانية والمحافظة على مصالح البلاد القومية». وفي وقت لاحق مساء أمس، أكد مسؤول أميركي أن السفن الإيرانية تتحرك إلى الشمال الشرقي مبتعدة عن مياه اليمن.

وكان الرئيس أوباما أبلغ مقابلة مع شبكة «أم سي أن بي سي» أمس الأول، أن إرسال إيران سفناً محملة بأسلحة إلى اليمن قد يهدد الملاحة الدولية ويخلق المتاعب، مبيناً أن إدارته بعثت لطهران برسائل مباشرة جدا» بشأن هذا الموضوع.

وأضاف أن القطع البحرية الأميركية في المنطقة تضمن حرية الملاحة. وتابع أوباما «قلنا لهم إنه إذا كانت هناك أسلحة سيتم تسليمها إلى الفصائل في اليمن ويمكن أن تهدد الملاحة فإنها ستمثل مشكلة».

وأضاف «الآن سفنهم (إيران) في المياه الدولية.. هناك سبب لأن نبقي بعض سفننا في منطقة الخليج.. وهذا للتأكد من الحفاظ على حرية الملاحة». ... المزيد