• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

50 طفلاً ينتجون أعمالاً فنية من النفايات الإلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مايو 2014

تفاعل وحراك في جناح ركن البيئة، حيث تشارك جمعية أصدقاء البيئة للمرة الثانية على التوالي في المعرض ضمن ركن الإبداع المخصص للأطفال، حيث تركز إدارة الجمعية في كل عام على فكرة واحدة تهدف منها إلى نشر الوعي بين زوار المعرض والتركيز على الأطفال بشكل خاص حول طرق تدوير النفايات المختلفة من أجل بيئة أفضل لنا للأجيال المقبلة.

في هذا الصدد قال الدكتور عماد سعد المستشار البيئي للجمعية إن الجمعية ركزت في هذه السنة على فكرة إنتاج أعمال فنية من النفايات الإلكترونية، أتاحت من خلاله فرصة المشركة لأكثر من 50 طفلاً من أعضاء الجمعية كي يقدموا إبداعاتهم الفنية أمام زوار المعرض مباشرة.

ويمكن للطفل المشاركة، أما أن يقدم شخصية كرتونية مشغولة من النفايات الإلكترونية، أو يقوم بتنفيذ ورشة عمل لإنتاج قطع فنية من النفايات الإلكترونية أيضاً، ويقدم المساعدة لأي من ضيوف المعرض وزواره بتعليمه كيفية ابتكار العمل مما لديه من قطع نفايات إلكترونية تساعده في ابتكار المطلوب، وقد لاقت الفكرة استحسان الزوار في ركن الإبداع مما كان له كبير الأثر في نفوسهم.

وأشار عماد سعد إلى أن النفايات الإلكترونية من المخلفات الخطرة التي يصعب على أية جهة التعامل معها التعامل الصحيح، ما قد يسبب أضراراً كبيرة على البيئة والصحة العامة جراء رميها مع بقية النفايات المنزلية، مما جعل الجمعية تنتهز فرصة الحضور الكبير للمعرض واستغلالها في شرح أضرارها للزوار وطريقة التعامل معها، مؤكداً أن ما تشهده الدولة من نمو كبير وتقدم في عالم تكنولوجيا المعلومات، يدفع جمعية أصدقاء البيئة إلى المساهمة ولو بقليل في نشر ثقافة الوعي بأهمية إنتاج أعمال فنية من النفايات الإلكترونية. وأتاحت الجمعية لزوار المعرض فرصة المساهمة في تشكيل لوحة فنية لخريطة الإمارات صنعت من مفاتيح لوحة الكمبيوتر.

(أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا