• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

خلال حفل توقيع مجموعتها الشعرية الثالثة في "أبوظبي للكتاب"

لهيب عبدالخالق: قصدت أن تحمل المجموعة الجرح العراقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مايو 2014

الاتحاد نت- دينا مصطفى

على هامش معرض أبوظبي الدولي للكتب، التقت "الاتحاد" مع الزميلة والكاتبة الصحفية لهيب عبد الخالق في توقيع مجموعتها الشعرية الثالثة تحت عنوان "ترانيم سومرية".

وأكدت لهيب أنه أول توقيع لها في معرض أبوظبي الدولي للكتاب لكن المجموعة هي المجموعة الشعرية الثالثة.

حيث كان لها مجموعتان شعريتان آخرتان سابقتان، وكتاب عن الإستراتيجية السياسية الأميركية بعنوان "بين انهيارين”.

وأضافت لهيب "أنا شاعرة من جيل الثمانينات، ولكن هذه المجموعة تحمل هموم وطن كانت ترانيم، وبالطبع لم أقصد أن تكون مرنمة أو أناشيد للوطن. ولكن قصدت أن تحمل الجرح العراقي، وقضية العراق. لكي تبقى في ذهن الأجيال الجديدة، ولا تنسى قضيتها أو قضية البلد، هذا البلد المجروح التي كانت في قديم الزمان أنهار من العسل والآن أنهار دماء".

وقالت لهيب إنها قصائد للعراق، حتى القصائد الذاتية فيها تجدين هم الوطن موجودا كأن العراق يسكنني، وربطتها بالسومرية لأنها تعشق التراث والآثار، وبالذات السومري.

وتابعت لهيب "قد تجدين في المجموعة رموزا من التراث السومري. أنا مستخدمة الأسطورة السومرية في بعض الأشياء، مستخدمة "قصة الخليقة" وغيرها من رموز التراث السومري، فقد خلقت أسطورتي الخاصة في المجموعة الشعرية".

وعن الشعر العراقي، أشارت لهيب "إذا أردت أن تعرف مستوى حضارة أمة، فعليك بشعرائها وأدبائها وكتابها. والشعر العراقي صرخة منذ أول قصيدة في العصر السومري".

واختتمت لهيب كلامها بأن التراث العراقي السومري القديم يحمل الكثير من الآلام، وكان يعكس حالة الإنسان والمجتمع، وتطور عبر تاريخ في العراق فكان معظم الشعراء العراقيين لديهم قضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا