• الثلاثاء 02 ذي القعدة 1438هـ - 25 يوليو 2017م

«دبي للماس» ينطلق أكتوبر المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 يوليو 2017

دبي(الاتحاد)

أعلنت بورصة دبي للماس التابعة لمركز دبي للسلع المتعددة، أمس، عن تنظيم النسخة الثالثة من مؤتمر دبي للماس لعام 2017، والذي يعقد على مدار يومين تحت عنوان «الهدف التالي - بناء المستقبل لسوق مترابطة».

وقال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة: «لقد تطورت دبي لتصبح أحد المراكز التجارية الرائدة في العالم للماس الخام، ونحن نتطلع إلى استقبال جميع المشاركين في السوق للمشاركة في مؤتمر دبي للماس في أكتوبر. إن دبي كسوق ديناميكي وجد من أجل تحقيق النمو في الحاضر وعلى المدى الطويل في المستقبل، لا تزال تلعب دوراً محورياً في التجارة؛ نظراً لموقعها المثالي بين الدول المنتجة في أفريقيا ومراكز القطع في جنوب آسيا والشرق الأقصى

وسيعقد المؤتمر خلال يومي 16 و17 أكتوبر المقبل في دبي، أحد أكبر مراكز تجارة الماس في العالم، وسيجمع القادة الدوليين لصناعة الماس من وزراء أفارقة إلى تجار وممولين وصائغين مشهورين عالمياً.

وسيوفر المؤتمر فرصة لبناء علاقات بين الشركات والحكومات في البلدان المنتجة والمستهلكة، وهو ما يسلط الضوء على الدور المحوري الذي تلعبه دبي في تجارة الماس العالمية.

وسيتيح برنامج المؤتمر إجراء نقاشات ومداولات مع التركيز على تحفيز الابتكار والنمو في صناعة الماس.

ووجه القائمون على تنظيم مؤتمر دبي للماس 2017 دعوات شخصية للمشاركة في المؤتمر إلى كل من: معالي موزيبنزي جوزيف زوين، وزير الموارد المعدنية في جمهورية جنوب أفريقيا، معالي صاديق كيبونانغ، وزير المعادن والطاقة والموارد المائية في جمهورية بوتسوانا، معالي الدكتور فرانسيسكو كويروز، وزير الجيولوجيا والمناجم في جمهورية أنغولا، معالي أوبيث كانديوزي، وزير المناجم والطاقة في جمهورية ناميبيا، ومعالي والتر ك.تشيداكوا، وزير المناجم وتنمية التعدين في جمهورية زمبابوي.

وقال بيتر ميوس، رئيس بورصة دبي للماس: «إن دبي جزء راسخ من مجتمع الماس وبوابة ضرورية جداً لسوق التجزئة في الشرق الأوسط، وسوف نجمع أكثر من 500 من أصحاب المصلحة معاً لمناقشة التحديات والفرص القائمة أمام التجارة اليوم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا