• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

توصيات روسية لمصر لضمان أمن المطارات وتأكيد قرب عودة السياح

مقتل مساعد لقائد «داعش» واستشهاد 4 جنود في سيناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يناير 2016

القاهرة (وكالات)

أفاد مصدر أمني مصري أن مساعداً لقائد ما يعرف بتنظيم «أنصار بيت المقدس» التابع لـ«داعش» الإرهابي، قتل خلال اشتباكات مع قوات الجيش والأجهزة الأمنية وسط سيناء فجر الأربعاء. وأوضح المصدر أن القوات حاصرت القيادي الإرهابي ويدعى عطا سلامة رتيما، وتبادلت معه إطلاق النار بمنطقة جبل الخرم وسط سيناء، مما أسفر عن مقتله. وأضاف المصدر أن قوات من الجيش تعمل على ملاحقة قائد التنظيم في المنطقة ذاتها. ويشغل رتيما منصب نائب قائد التنظيم الإرهابي، ويُعد المسؤول الأول عن عمليات الدعم الفنية واللوجيستية للتنظيم في رفح والشيخ زويد، ونقل عناصر التنظيم ومقاتليه إلى وسط سيناء وإخفاء وتخزين الأسلحة والمتفجرات. ويشن التنظيم المتشدد هجمات على قوات الجيش والشرطة في شبه جزيرة سيناء، كما تبنى عددا من العمليات الإرهابية في المدن الداخلية. وأطلقت قوات الجيش المصري عملية عسكرية تحت اسم «حق الشهيد» في سيناء، تهدف إلى القضاء على التنظيمات الإرهابية.

من جهة أخرى، أكدت مصادر طبية وأمنية في مصر أن 4 على الأقل من جنود الجيش استشهدوا وأصيب 12 آخرون في وقت لاحق أمس، عندما انفجرت عبوة ناسفة مزروعة على طريق في عربة مدرعة في العريش شمال سيناء. وأضافت المصادر أن الانفجار وقع بمنطقة المساعيد على مشارف العريش أكبر مدن شمال سيناء وتسبب في تحطم نوافذ الأبنية القريبة. ولم يتسن الاتصال بالمتحدث باسم الجيش على الفور للتعليق، وبينما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم. أعلنت الجماعة التي بايعت «داعش» مسؤوليتها عن أغلب الاعتداءات الإرهابية في شبه جزيرة سيناء.

بالتوازي، أعلنت هيئة الطيران الروسية أمس، أنها أرسلت توصيات إلى الجانب المصري بشأن إجراءات إضافية ضرورية لضمان الأمن والسلامة في المطارات المصرية، وذلك بعد تعليق الرحلات إلى المناطق السياحية المصرية لدواع أمنية بعد انفجار الطائرة المدينة الروسية في نوفمبر الماضي. وقالت الهيئة إن التوصيات تضمنت تدابير إضافية لضمان أمن الطيران، مشيرة إلى أن تنفيذها يتطلب وقتاً وموارد. أضافت الهيئة في بيان: الجانب الروسي صاغ وأرسل إلى سلطات الطيران في مصر توصيات إضافية حول أمن الطيران. حسب معطيات الجانب المصري، فإن تنفيذ هذه التوصيات يتطلب موارد ووقتاً».وتأتي هذه التوصيات بعد أن قام فريق من الخبراء الروس بتقييم فعالية التدابير الأمنية المتخذة في المطارات المصرية، وذلك في إطار المساعي إلى عودة السياح الروس إلى هذا البلد بعدما أعلنت موسكو إيقاف رحلات الطيران من وإلى مصر لدواع أمنية على خلفية حادثة طائرة الركاب في سيناء التي انفجرت بعد فترة وجيزة من إقلاعها من مطار شرم الشيخ، مودية بحياة جميع ركابها الـ 217 وطاقمها المكون من 7 أشخاص.

بدوره، أعرب رئيس مجلس النواب الروسي (الدوما) سيرجي ناريشكين، الذي يزور مصر حالياً على رأس وفد من برلمانيين روس، عن ثقته بأن حل مسألة عودة السياح الروس إلى مصر قد يتم بأقرب وقت. جاء ذلك خلال استقبال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للوفد الروسي في القاهرة أمس، حيث أكد الجانبان تطلعهما لاستئناف الرحلات الجوية بين البلدين قريباً، لاسيما في ضوء ما تمثله مصر من مقصد سياحي هام للمواطنين الروس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا