• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أشادت بجهود الدولة الإنسانية ومناخ التسامح والحرية الدينية

الكنيسة الهندية الأرثوذكسية: الإمارات واحة للسلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 يناير 2015

وام

أشاد الأب باسيليوس مار توما بولس الثاني رئيس الكنيسة الهندية الأرثوذوكسية في الشرق الأوسط بجهود ودور دولة الإمارات في المجال الإنساني و الخيري، مؤكدا أهمية حملة "تراحموا" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وبمتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لمساعدة المتضررين من العاصفة الثلجية التي تضرب بلاد الشام.

ودعا الأب باسيليوس في رسالة - قرأت في جميع الكنائس الهندية الأرثوذكسية في الإمارات - رعايا الكنيسة في الدولة للمشاركة بقوة في حملة "تراحموا" التي تستهدف مساعدة ملايين اللاجئين في المنطقة الذين يصارعون الشتاء القارص في خيم بسيطة تفتقر إلى المرافق الضرورية.

وأكد أن مناخ التسامح والحرية الدينية الذي تشهده الإمارات جعلها واحة للسلام والاستقرار في وقت تشهد فيه العديد من دول المنطقة صراعات ونزاعات ساخنة، مشيرا إلى أن دولة الإمارات تعد نموذجا يحتذى به على مستوى العالم في التسامح والحرية الدينية والتعايش بين مختلف الديانات والجنسيات.

ووجه الشكر لقادة وحكام الإمارات على حسن استضافتهم ورعايتهم للعمالة الأجنبية الوافدة التي تنتمي لأكثر من 200 جنسية من مختلف أنحاء العالم، لافتا إلى أن الدولة التي تعد واحدة من أكبر الدول المستقبلة للعمالة الأجنبية في المنطقة توفر للمقيمين على أراضيها المناخ الملائم للتعايش في سلام ومحبة.

من جانبه قال متحدث باسم الكنيسة الهندية الأرثوذكسية: إن إجراءات مكثفة بدأت بالفعل لجمع الملابس الشتوية والمساعدات الغذائية والأغطية تحت إشراف وكلاء كهنة الكنيسة الهندية الأرثوذكسية في كل من دبي وأبوظبي والشارقة والعين والفجيرة ورأس الخيمة.

وأضاف المتحدث أن أبرشيات الكنيسة الهندية الأرثوذكسية مهتمون بمعاناة الأبرياء وتعهدوا بتقديم كامل الدعم لمساعدتهم ومساندة الحملة التي أطلقتها حكومة دولة الإمارات بكل قوة، مؤكدا أن الكنيسة الهندية الأرثوذكسية تعد من المشاركين الرئيسيين في الحملات الإنسانية التي أطلقتها الإمارات من قبل وعلى مستوى العالم أيضا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض