• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الوصافة «سويدية» والبرونزية للدنماركي

زاميت الكرواتي يتوج بطلاً لدولية ناشئي اليد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

توج فريق زامكيت الكرواتي بلقب النسخة الرابعة من بطولة دبي الدولية لكرة اليد للناشئين التي نظمها مجلس دبي الرياضي، وذلك بعد فوزه على فريق سكانيلا السويدي في المباراة النهائية بنتيجة 27/‏14، ونال فريق اتش إي آي الدنماركي الميداليات البرونزية، عقب تفوقه على مرسيليا الفرنسي في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

حضر حفل ختام البطولة، وشارك في تتويج الفرق، كل من ناصر أمان آل رحمة مساعد الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، ومحمد جلفار رئيس اتحاد اليد، علي المطوع مدير إدارة الدعم المؤسسي، علي عمر مدير إدارة التطوير الرياضي بالمجلس وأحمد سالم المهري مدير قسم الأكاديميات ورئيس اللجنة المنظمة.

وانطلق اليوم الأخير من البطولة بمباراتين لتحديد المراكز من الخامس إلى الثامن، حيث حصل الأهلي على المركز الخامس في البطولة بعد فوزه بنتيجة 22/‏14 على الوصل الذي حل في المركز السادس، وتفوق الشباب على النصر بنتيجة 17/‏13 في مباراة تحديد المركزين السابع والثامن.

وشهدت مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع التي جمعت فريق مرسيليا حامل لقب النسخة السابقة ووصيفه اتش إي آي الدنماركي منافسة قوية بين الفريقين، حيث سعى كل منهما للحصول على المركز الثالث من أجل تعويض إخفاق الخروج من البطولة، ونجح الدنماركي في التغلب على الفرنسي ليضمن الميداليات البرونزية. وحظيت المباراة النهائية بين الوافدين الجديدين زاميت الكرواتي وسكانيلا السويدي بحضور جماهيري كبير شجع الفريقين، واستمتع بمنافسة قوية، حسمها فريق زاميت لصالحه ليعلن نفسه بطلاً للنسخة الرابعة في أول ظهور للفرق الكرواتية في البطولة.

وأعرب علي عمر مدير إدارة التطوير الرياضي عن سعادته بنجاح النسخة الرابعة من البطولة، مبيناً أن البطولة تأتي في إطار الخطة الاستراتيجية لمجلس دبي الرياضي الهادفة إلى تطوير قطاع الناشئين والشباب، بإتاحة الفرصة للاعبين للاحتكاك مع مدارس فنية مختلفة يمكن أن تسهم في صقل مواهبهم ومنحهم الخبرة اللازمة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا