• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

بكلفة بلغت 41 مليون درهم

«الأشغال»: بدء تنفيذ مشروع السدود والحواجز المائية في سكمكم بالفجيرة الأسبوع المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يناير 2014

السيد حسن (الفجيرة) - أعلنت وزارة الأشغال العامة، بدء العمل بمشروع السدود والحواجز المائية الخاصة بمنطقة سكمكم في الفجيرة مع بداية الأسبوع المقبل، ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لتطوير المناطق.

وقال معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة إن مشروع سدود وحواجز منطقة سكمكم والذي أقر أمس من قبل لجنة متابعة وتنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، لتطوير المناطق، سيبدأ مباشرة العمل به وتسليم الموقع للشركة المختصة مطلع الأسبوع المقبل.

وأضاف معالي وزير الأشغال العامة، أن المشروع الذي تم إقراره أمس يضم 3 سدود رئيسية و4 حواجز مائية بأطوال مختلفة تبدأ من 50 إلى 350 متراً طولياً، وبارتفاع يبدأ من 2.5 إلى 5 أمتار فوق القاعدة، وجميع تلك السدود والحواجز المائية تخدم منطقتي سكمكم والشويص جنوب مدينة الفجيرة.

وتصل تكلفة المشروع 41 مليون درهم، ويتم إنجازه في شهر مارس من عام 2015 بعد إضافة 30 يوماً تحضيرية.

وتتكون السدود الجديدة من السلالة الحجرية المكسوة بالخرسانة والبعض الآخر من الردميات الحجرية والصخرية، كما هو الحال في سدود منطقة شرم التي نفذت قبل سنوات قليلة. وقال معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة إن مشروع السدود والحواجز المائية في سكمكم يعد مرحلة أولى ضمن مشروع متكامل يتم تنفيذه في المنطقة، حيث تم تخصيص المرحلة الثانية للمشروع لإقامة القنوات المائية التي تخدم مشروع السدود والحواجز المائية في تصريف ما يتم احتجازه من مياه الأمطار عبر تلك القنوات الآمنة إلى البحر.

وتعني المرحلة الأولى من المشروع والخاصة بالسدود والحواجز المائية، درء مخاطر الفيضانات التي تنجم عن هطول الأمطار، كما تجنب مئات البيوت التي تتضرر من تسرب المياه إليها وإحداث أضرار بليغة بها.

وأكد أن المباحثات جارية الآن على قدم وساق بين وزارة الأشغال وحكومة الفجيرة ممثلة في البلدية ودائرة الأشغال والزراعة، لتحديد مسارات سير القنوات الجديدة، لاسيما أن منطقة سكمكم الملاصقة تماماً لميناء الفجيرة البحري تقع على ملتقى طرق استراتيجية منها طريق قطار الاتحاد المقترح أن يمر بسكمكم وصولا إلى الميناء البحري، كما يمر بالمنطقة طريق «يبسة» الذي تقوم وزارة الأشغال العامة بتنفيذه الآن ، وبالتالي فإن التنسيق مهم وحيوي وضروري بين جميع الجهات قبل إقرار المرحلة الثانية من المشروع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض