• الجمعة 28 ذي الحجة 1437هـ - 30 سبتمبر 2016م

17 مليار درهم أرباحاً صافية للشركات المدرجة في النصف الأول

7 مليارات درهم مشتريات المؤسسات والأجانب في سوق أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 23 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

بلغت قيمة الاستثمار الأجنبي والمؤسسي في سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو 7 مليارات درهم، خلال النصف الأول من العام 2016، حسب راشد البلوشي الرئيس التنفيذي للسوق مبيناً أن عدد المستثمرين الصينيين في السوق بلغ في نهاية النصف الأول 251 مستثمراً، منهم 12 مؤسسة.

وقال إن دولة الإمارات ترتبط بعلاقات قوية مع الصين التي تعتبر ثاني أكبر شريك تجاري للدولة بحجم تبادل بلغ نحو 70 مليار دولار، «257.2 مليار درهم» خلال العام 2015، فيما تمثل الإمارات منفذاً لنحو 60% من الصادرات الصينية إلى المنطقة بشكل عام، داعياً المستثمرين الصينيين إلى الاستثمار في سوق أبوظبي للأوراق المالية الذي تتوفر فيه فرص كبيرة وعوائد مجزية للمستثمرين فيه.

وأشار إلى أن القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة في سوق أبوظبي للأوراق المالية بلغ مع نهاية شهر يوليو من العام 2016 نحو 450 مليار درهم ووصل صافي الأرباح التي حققتها الشركات في النصف الأول من العام 17 مليار درهم، وحقق المؤشر العام للسوق نمواً بنسبة تجاوزت 6% متصدراً بذلك المركز الثاني في أسواق دول الخليج العربي ومنطقة الشرق الأوسط بشكل عام.

وقال البلوشي، إن دولة الإمارات تعد لاعباً رئيساً في تنفيذ مبادرة «الحزام الاقتصادي لطريق الحرير»، و«طريق الحرير البحري للقرن الحادي والعشرين»، الهادفة إلى تسهيل التبادل التجاري والاستثماري وتعزيز الروابط الدبلوماسية بين دول وسط وجنوب آسيا وأفريقيا وأوروبا وتعزيز فرص النمو على امتداد «طريق الحرير» القديم، الذي كان يربط بين الحضارتين العربية والصينية طيلة العقود الماضية، مؤكداً الأهمية التي تتمتع بها دولة الإمارات في تنفيذ مبادرة الحزام الاقتصادي لطريق الحرير تنبع من كونها مركزاً تجارياً ومالياً على مستوى العالم، وذلك بفضل موقعها الاستراتيجي المتميز.

وجاءت تصريحات الرئيس التنفيذي في هذا الخصوص خلال مشاركته في منتدى الصين للاستثمار 2016 الذي عقد نهاية الأسبوع الماضي في مدينة شنغهاي بمشاركة عدد كبير من المسؤولين، وشملت أجندة عمله مناقشة مبادرة الحزام الاقتصادي لطريق الحرير الصينية ودور دولة الإمارات وإمارة أبوظبي في تنفيذها إلى جانب بحث الفرص الاستثمارية المتوفرة في الإمارات وأبوظبي وسبل تعزيز التعاون بين المؤسسات المالية والاقتصادية في أبوظبي مع نظيرتها الصينية.

وتأتي مشاركة سوق أبوظبي للأوراق المالية في المؤتمر في إطار مساهمته في تحقيق أهداف الإمارة نحو الترويج للبيئة التنافسية لممارسة الأعمال وجذب الاستثمارات، كما تأتي ضمن التزامه برنامج خطة أبوظبي نحو تحقيق منظومة مالية تدعم مسيرة التنمية في الإمارة، من خلال تنمية وتطوير قطاع الخدمات المالية.

وقال البلوشي، إن دولة الإمارات تعد من أهم الدول التي شاركت في وضع الأسس القوية لتنفيذ مبادرة طريق الحرير، وذلك من خلال مشاركتها في تأسيس «البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية»، ومقره بكين في نهاية العام 2015 برأسمال مرخص 100 مليار دولار أميركي، ويركز على الاستثمارات في الطاقة وتوليد الكهرباء والمواصلات والبنية التحتية الريفية والحماية البيئية واللوجستيات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا