• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

جدد التمسك بمشروع اليمن الاتحادي الجديد للتأسيس لمستقبل آمن وعادل

هادي: «مجلس الحوثي - صالح» يهدف لتنفيذ أجندة إيرانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 أغسطس 2016

الرياض (وكالات)

جدد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي اليوم، التمسك بمشروع اليمن الاتحادي الجديد الذي جاء نتاج حوار وطني شامل أجمعت عليه المكونات الوطنية كافة من قوى سياسية ومنظمات المجتمع المدني والشباب والمرأة، برعاية المجتمع الدولي وتنفيذاً للمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية.

وقال خلال مراسم أداء عدد من السفراء اليمين الدستورية، بمناسبة تعيينهم سفراء فوق العادة، ومفوضين لدى عدد من الدول الشقيقة والصديقة «عليكم العمل على شرح وبلورة مشروعنا، مشروع اليمن قاطبة الذي لن نحيد عنه، وقدمنا التضحيات في سبيله».

وأضاف، «إن الحوار الوطني أفرز مخرجات تمثل حلاً لمشاكل اليمن خلال عقود مضت، وتؤسس لمستقبل آمن وعادل لأجياله، ووضعت المعالجات والحلول من خلال مشروع مسودة الدستور الذي انقلب عليه الحوثي وصالح، وإعلانهم الحرب الشاملة على اليمن في محاولة لوأد إجماعه الوطني».

وأشار إلى أنه قد حذّر مبكراً من تحالف الحوثي وصالح في تنفيذ أجندة دخيلة، ونقل التجربة الإيرانية بمرجعيتها الدينية والسياسية، وهذا ما تم إعلانه مؤخراً عبر تشكيل ما يسمى بالمجلس السياسي.

وشدد هادي على السفراء ضرورة العمل مع نظرائهم في الدول الداعمة لليمن في بلدان تمثيلهم، ومن خلال مجموعة الدول الـ18 والمجتمع الدولي، وشرح واقع بلادهم، وكشف وتعرية القوى الانقلابية ومشروعها الظلامي، وقال «لقد كانت حكمتنا من تأخير التعيينات الدبلوماسية للوقوف على واقع اليمن ومستقبله واستشفاف فرص السلام الممكنة، حيث للأسف لا يوجد في أجندة الانقلابيين، مشروع السلام وبناء اليمن الاتحادي الجديد، بدليل تكريسهم لمشروعهم الظلامي الطائفي المحاكي لأجندة دخيلة على مجتمعنا وشعبنا»، متمنياً للسفراء النجاح في مهامهم الجديدة، وأن يكونوا خير عون لوطنهم وشعبهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا