• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تأجيل محاكمة مرسي بقضية «الاتحادية» إلى 13 مايو

كشف 36 خلية إرهابية في مصر خلال أبريل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مايو 2014

قررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار أحمد صبري يوسف، أمس، تأجيل محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي و14 قياديا في جماعة «الإخوان المسلمين» بينهم عصام العريان ومحمد البلتاجي، بتهم التحريض على قتل متظاهرين في القضية المعروفة إعلاميا بـ»أحداث الاتحادية» إلى جلسة 13 مايو المقبل، لاستكمال سماع الشهود، مع الإبقاء على قرار حظر النشر واستمرار حبس المتهمين على ذمة القضية. في وقت كشفت فيه وزارة الداخلية عن تمكن الأجهزة الأمنية خلال أبريل الماضي من كشف 36 خلية إرهابية وتكفيرية، وضبط 2679 قطعة سلاح، وإحباط عدد من التفجيرات والاعتداءات. واستمعت محكمة جنايات القاهرة، أمس، إلى شهادة كل من مينا فيليب، والسفير يحيى نجم، وحارس أحد العقارات المجاورة ويدعى علي خير بشأن ما تعرضوا إليه خلال أحداث قصر الاتحادية الرئاسي في نوفمبر 2012، وقامت بعرض مقاطع الفيديو المصورة التي ظهر فيها المجني عليهم الثلاثة وهم يتعرضون للاعتداء والضرب المبرح والتعذيب والاستجواب بمعرفة أعضاء «الإخوان». وسيتم الاستماع في الجلسة المقبلة إلى أقوال 4 شهود من المجني عليهم الذين تعرضوا لاعتداءات هم علا شهبه، ومصطفى نجم، ورامي صبري قرياقوص، وبراء حجازي.

وأشارت تحقيقات النيابة العامة إلى أن المتهمين عصام العريان ومحمد البلتاجي ووجدي غنيم، قاموا بالتحريض علنا في وسائل الإعلام على فض اعتصام المتظاهرين ضد الإعلان الدستوري بالقوة. كما كشفت التحقيقات عن توافر أدلة على أن المتهمين وأنصارهم هاجموا المعتصمين السلميين، واقتلعوا خيامهم وأحرقوها وحملوا أسلحة نارية محملة بالذخائر وأطلقوها صوب المتظاهرين. وأسندت النيابة إلى مرسي تهم تحريض أنصاره ومساعديه على ارتكاب جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار، واستخدام العنف والبلطجة، وإحراز الأسلحة النارية والذخائر والأسلحة البيضاء، والقبض على المتظاهرين السلميين واحتجازهم من دون وجه حق وتعذيبهم.

من جهة ثانية، قررت محكمة جنايات دمنهور برئاسة المستشار علي البحيري تجديد حبس 160 قياديا من «الإخوان» بمحافظة البحيرة 45 يوما على ذمة قضية حرق مبنى ديوان عام محافظة البحيرة. في وقت قررت الدائرة السابعة بمحكمة جنايات كفر الشيخ برئاسة المستشار حسن فريد تأجيل النطق بالحكم على 132 «إخوانيا» بتهم القيام بأعمال عنف وشغب عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة العام الماضي لجلسة 18 مايو من دون إبداء أسباب، حيث كان مقررا النطق بالحكم.

وأمرت نيابة الزقازيق الكلية أمس بتجديد حبس 33 من أعضاء «الإخوان» بالشرقية بينهم عدد من طلاب جامعة الزقازيق 15 يوما على ذمة التحقيقات بتهم التحريض على العنف والانتماء إلى جماعة إرهابية. بينما أرجأت محكمة جنايات بنها الدائرة الأولى محاكمة عبدالله مرسي، نجل الرئيس المعزول وصديقه محمد عماد في واقعة ضبطهما وبحوزتهما سيجارتا حشيش داخل سيارتهما بمدينة العبور إلى 3 يونيو المقبل، لاستدعاء كبير الأطباء الشرعيين لمناقشته بناء على طلب الدفاع، مع استمرار إخلاء سبيل المتهمين.

وقررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة تأجيل محاكمة 269 شخصا في مقدمتهم الناشط أحمد دومة، بتهم التجمهر وحيازة أسلحة بيضاء ومولوتوف والتعدي على افراد من القوات المسلحة والشرطة وحرق المجمع العلمي والاعتداء على مبانٍ حكومية أخرى منها مقر مجلس الوزراء ومجلسا الشعب والشورى والشروع في اقتحام مقر وزارة الداخلية تمهيداً لإحراقه في ديسمبر 2011، وذلك في القضية المعروفة إعلامياً بـ«أحداث مجلس الوزراء»، الى جلسة 11 مايو الجاري تنفيذا لطلبات الدفاع. وكلفت النيابة العامة باستدعاء شهود الإثبات، الى جانب تكليف قسم المساعدات الفنية بوزارة الداخلية بتجهيز المحكمة لعرض الفيديوهات المتعلقة بالقضية.

إلى ذلك، أكد مصدر مسؤول بوزارة الداخلية المصرية، أمس، أن الأجهزة الأمنية تمكنت خلال أبريل الماضي من كشف 36 خلية إرهابية وتكفيرية، وضبط 2679 قطعة سلاح، وإحباط 3 محاولات إرهابية و196 حادثا إجراميا ضبط فيها 290 متهما، بالإضافة إلى العديد من القضايا الأخرى في المجال السياسي والجنائي. وأشار إلى طلب وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم بمواصلة الحملات على مستوى الجمهورية، لإحكام السيطرة الأمنية، ومواجهة كل الأعمال الإرهابية والتخريبية وأعمال البلطجة، وضبط مرتكبيها. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا