• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«البنتاجون» تحذر موسكو ودمشق من التعرض لقواتها الخاصة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 أغسطس 2016

بغداد (وكالات)

حذر ستيفين تاونسيند قائد القوات الأميركية في العراق وسوريا، كلاً من موسكو ودمشق من أن الجيش الأميركي لن يتوانى عن حماية قواته الخاصة في سوريا إذا ما تعرضت مواقعها للقصف الجوي أو المدفعي. وقال تاونسيند: «لقد أبلغنا العسكريين الروس بمواقع تمركزنا، وهم بدورهم أكدوا لنا أنهم أخطروا السوريين بذلك. ونؤكد أننا سندافع عن نفسنا إذا ما شعرنا بالخطر».

وفي وقت سابق، أكد جيف ديفيز الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الأميركية «البنتاجون»، أنه قد تم تحذير القوات الحكومية السورية من تنفيذ عمليات عسكرية على مقربة من القوات الأميركية وحليفتها، على خلفية أحداث الحسكة.

وهاجم الطيران الحربي السوري منذ 3 أيام، مواقع فصائل كردية مسلحة في مدينة الحسكة شمال شرق البلاد، وذلك للمرة الأولى منذ اندلاع النزاع الدامي قبل 5 سنوات ونصف السنة. وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية الخميس الماضي، أن التحالف الدولي المناهض «لداعش»، قد أرسل مقاتلات إلى الحسكة لحماية القوات الخاصة التابعة له هناك، وذلك بعد أن صارت في مرمى نيران الطائرات الحربية السورية في المنطقة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا