• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

10 طلاب مواطنين ينهون برنامجاً تدريبياً عملياً حول الطاقة النووية بكوريا الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 أغسطس 2016

أبوظبي (وام)

أنهى 10 طلاب مواطنين رحلة إلى كوريا الجنوبية، خاضوا خلالها برنامجاً تدريبياً صيفياً حول الطاقة النووية نظمته مؤسسة الإمارات للطاقة النووية بالتعاون مع كلية كيبكو الدولية للطاقة النووية. واستفاد الطلبة الذين عادوا إلى أرض الوطن من التجارب العملية التي شهدوها والمعرفة النظرية الأكاديمية التي حصلوا عليها في كلية كيبكو التي تقع في منطقة أولسان. ويستكمل هؤلاء الطلبة دراستهم في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والأبحاث والمعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا.

ونظمت المؤسسة حفل تخرج في مدينة سيؤول لتكريم الطلبة بحضور المهندس محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية الذي قال: إن هذه البرامج التدريبية فرص ثمينة لكوادرنا وأبنائنا المواطنين للتعلم وخوض التجارب العملية التي يطبقون فيها كل الدروس النظرية التي تعلموها سابقاً. وتابع: تعرّف الطلبة على مفاهيم علمية وتقنية متخصصة ساهمت في تعزيز خبرتهم ومهاراتهم ومعارفهم معبراً عن ثقته في أن مثل هذه المبادرات تضع الطلبة على الدرب الصحيح نحو قيادة قطاع الطاقة النووية في المستقبل بدولة الإمارات.

وأضاف: «تطوير الموارد البشرية والخبرات عنصر أساسي لإدامة البرنامج النووي السلمي الإماراتي موضحاً أن البرامج الدراسية والتدريبية التي تطرحها المؤسسة تجمع بين المناهج الدراسية والنظرية المتقدمة والتجارب العملية على يد أفضل الخبراء المتخصصين في الطاقة النووية والهندسة في قطاع الطاقة النووية العالمي لضمان حصول الطلبة على برامج تدريبية عالمية تؤهلهم لدخول قطاع الطاقة النووية بدولة الإمارات، وهم مستعدون لمواجهة كل التحديات».

وتابع الحمادي: «يسهم وضع المؤسسة السلامة والأمن والتعلم المستمر في قائمة أولوياتها في رفع قيمة الفرص الوظيفية في قطاع الطاقة النووية لهؤلاء الطلبة حيث تقدم مجموعة واسعة من المنح الدراسية والتدريبية للطلاب والطالبات الإماراتيين مثل البرامج الجامعية مثل البكالوريوس وبرامج الدراسات العليا مثل الماجستير وبرامج التدريب المهني مثل البرامج الصيفية وبرنامج الدبلوم العالي في تكنولوجيا الطاقة النووية الذي تقدمه بالتعاون مع معهد بوليتكنيك أبوظبي. ويتوافق البرنامج مع الرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي التي تقضي بمتابعة تنمية العنصر المواطن في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وتوجيه البرامج التعليمية والتدريبية وبرامج البعثات الخارجية».

وزار الطلبة أهم مراكز الأبحاث والعلوم الرائدة في كوريا الجنوبية وحصلوا على فرصة ثمينة للعمل في بعضها أثناء البرنامج الصيفي. وتضمن البرنامج زيارات إلى محطات نووية سلمية متقدمة ومتطورة فيما تعرّف الطلبة على الثقافة الكورية أثناء زيارتهم للعاصمة الكورية سيؤول. وكانت رحلة الطلبة بدأت في كلية كيبكو الدولية للطاقة النووية التي قضوا فيها 4 أسابيع وخاضوا دورة تعريفية بالطاقة النووية ثم مضوا في التجارب العملية بعدة مرافق ومؤسسات بحثية لمدة أسبوعين في مناطق مختلفة من كوريا الجنوبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض