• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

جمعية الرياضيين تناقش الريادة في بناء القيادات بأم القيوين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مايو 2014

نظمت جمعية الرياضيين بالتعاون مع منطقة أم القيوين التعليمية بمدرسة المعلا للتعليم الثانوي للبنات، ندوة بعنوان “الريادة في بناء القيادات الرياضية المهنية”، ضمن فعاليات الجمعية التثقيفية الرامية لتزويد أصحاب المهنة بالخبرات اللازمة لتطوير قدراتهم ومهاراتهم التخصصية بما يخدم التنمية الرياضية بالدولة.

حضرت الندوة الشيخة آمنة بنت علي المعلا، مديرة منطقة أم القيوين التعليمية، وحاضر فيها الدكتور أحمد سعد الشريف، رئيس مجلس إدارة الجمعية، والدكتور إبراهيم سالم السكار، عضو مجلس إدارة الجمعية ، كما حضر الندوة مريم عبيد الغربي مديرة مدرسة المعلا للتعليم الثانوي للبنات، وعدد من أعضاء جمعية الرياضيين،والعاملين في الحقل التربوي.

واستعرض الدكتور إبراهيم السكار أهداف جمعية الرياضيين، في تطوير المستوى العلمي والمهني للأعضاء، ونشر الثقافة الرياضية في أوساط قطاعات العمل الرياضي بالمجتمع، ووضع البرامج والمبادرات والمشاريع والأنشطة التي تسهم في رفع المستوى المهني، والمحافظة على أخلاقيات المهنة ووضع الضوابط التي تكفل الارتقاء بها، والسعي لتوطيد العلاقات بين الجمعية والهيئات والمؤسسات المعنية بالتربية البدنية والرياضة بهدف الارتقاء بمستوى المهنة، فضلا عن دعم البحوث والدراسات المتخصصة التي من شأنها الارتقاء بالمهنة، والإسهام في تنظيم مزاولة المهنة وتطبيق النظم الخاصة بها، وتقديم الاقتراحات التي تسهم في تطوير الرياضة، وتشجيع المنتسبين إلى القطاع الرياضي للانخراط في العمل المهني المنظم، وتوطيد العلاقات بين الجمعية والهيئات والمؤسسات المعنية بالتربية البدنية والرياضة بهدف الارتقاء بمستوى المهنة.

وتطرق الدكتور أحمد الشريف إلى مقومات العمل الرياضي وتشمل التمكين لتحقيق المهنية في المجال الرياضي، والثقافة المهنية ودورها في التمكين، مشيرا إلى أن أصحاب المهنة والتخصص هم الأقدر على النهوض بمهنهم، ثم تحدث عن منظومة العمل الرياضي التي تقوم على عدد من الدعائم هي المسؤولون، والمستفيدون من الأنشطة والبرامج المطبقة، والإمكانات اللازمة لتنفيذ البرامج، والتمكين يعد مشاركة العاملين في اتخاذ القرارات وإعطائهم المزيد من الموارد الكافية والمناخ الملائم وتأهيلهم فنيا وسلوكيا ومنحهم الثقة.

كما تحدث عن مقومات نجاح المهنة وتشمل الإعداد المهني المتخصص بعد التخرج والعمل، ووجود مؤسسات متخصصة وتشريعات، إضافة إلى العلاقات والشراكات، والأنشطة المتنوعة والقناعة. وأشار رئيس جمعية الرياضيين إلى التحديات التي تواجه المهنة، تشمل التطور السريع في كافة مقومات ومتطلبات العمل الرياضي، وعدم وجود مؤسسات خاصة للإعداد المهني وحوافز تشجيعية والمؤسسات الرياضية تحتاج المزيد من القيادة المهنية المتخصصة والتمكين بما يساهم في تحقيق التميز في العمل. وقام الشريف في ختام الندوة بتكريم الشيخة آمنة علي راشد المعلا، مديرة منطقة أم القيوين التعليمية، تقديرا لتعاون المنطقة مع جمعية الرياضيين، ومديرة مدرسة المعلا للتعليم الثانوي مستضيفة الندوة. (أم القيوين- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا