• الجمعة 05 ذي القعدة 1438هـ - 28 يوليو 2017م

ينفذها «الأعلى للأمومة والطفولة» بدعم الشيخة فاطمة

جهود رائدة تعزز الوقاية من التنمر في المدارس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 يوليو 2017

أبوظبي(وام)

نجح المجلس الأعلى للأمومة والطفولة في التعريف بظاهرة التنمر في مدارس الدولة واستكشاف حجمها وأثرها بطريقة علمية ومنهجية تناسب بيئة وثقافة دولة الإمارات ووضع حلول لها لضمان توفير بيئة تعليمية آمنة لكل الأطفال.

فقد نفذ المجلس - الذي يعمل تحت مظلة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة - برنامج «الوقاية من التنمر» بعد مراجعة أكثر من 13 برنامجاً دولياً ناجحاً بما يلائم الدولة.

ويعد هذا البرنامج الأول من نوعه في العالم العربي لأهميته الكبيرة في الحفاظ على أبنائنا الطلبة والبعد عما يضر بمسيرتهم الدراسية ويؤثر على تلقيهم العلم بأشكاله كافة.

وأظهر التقييم الذي أجراه المجلس بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسف» ووزارة التربية والتعليم ومجلس أبوظبي للتعليم في نهاية العام الدراسي الماضي - بعد تطبيق البرنامج على 64 مدرسة على مستوى الدولة - انخفاض عدد الطلبة الذين يتعرضون للتنمر وزيادة حالات العلاقات الإيجابية لدى الطلبة.

وتعتبر « ظاهرة التنمر في المدارس» - التي باتت تقلق العالم كله - سبباً هاماً ومؤثراً في تعثر الكثير من الطلاب دراسياً وقد تدفع البعض إلى كره الدراسة وتركها في الكلية وهي ظاهرة تتميز بالعنف الشديد في المدارس بين الطلاب والذي بلغ حدا من التوحش لدرجة أن العالم تعامل معه باسم توصيفي جديد وسماه ظاهرة التنمر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا