• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

9 نصائح تحقق الراحة والجاذبية لغرفة نوم الطفل

9نصائح تحقق الراحة والجاذبية لغرفة نوم الطفل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 أبريل 2015

خورشيد حرفوش

أبوظبي (الاتحاد)

تعد مسألة تعويد الطفل على النوم بغرفة مستقلة مشكلة تواجه معظم الأمهات، ولا سيما اللائي لا يستطعن أخذ قرار حازم في هذا الشأن، ويفشلن في مواجهة دموع أطفالهن. وتتعقد المشكلة عندما يكون هذا الطفل هو الطفل الأول في الأسرة. ويختلف خبراء التربية على السن المناسبة لتعويد الطفل على النوم بمفرده، فالبعض يرى أنه من الأفضل تعويده منذ ولادته على النوم بمفرده منذ الصغر، في حين يرى البعض الآخر عدم اللجوء لهذا الأمر قبل أن يصل الطفل للعمر المناسب، الذي يمكنه من تحمل الابتعاد عن أمه.

وإذا كانت عملية التعود أسهل كثيراً إذا بدأتها الأم مبكراً بعد الولادة مباشرة، إلا أن هناك دراسة أجراها نخبة من أطباء الأطفال المتخصصين في بريطانيا، تذهب إلى أن حديثي الولادة يجب أن يظلوا في فراش والدتهم حتى يصلوا إلى الثالثة، نظرا لأن قلب الطفل لا يتحمل عناء النوم بعيدا عن حضن أمه. وأن نوم الطفل الرضيع على صدرها يوفر له الإحساس بالأمان والراحة والاطمئنان، على عكس الأطفال الذين يتركون بمفردهم ويتعرضون للفزع ليلا ورؤية الكوابيس. وهناك من يرى أن السن المناسب لذلك عامان، بما يسهل أمر التفريق بين الذكور والإناث عند سن العاشرة، لأن الأطفال بإمكانهم أن يتفهموا ذلك، وخاصة بعد انتهاء مرحلة الرضاعة تقريباً، وعلى الأم أن تعتمد في ذلك على الانفصال التدريجي. كما ينصح خبراء بأهمية إعداد غرفة الطفل وفق مواصفات خاصة.

لذا يقدم خبراء تصميم نصائح لتصميم غرفة نوم الطفل:

◆ اختيار القماش والسجاد المناسب للغرفة.

◆استخدام الرسومات والألوان نفسها للستائر وغطاء السرير. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا