• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

التواصل مع أولياء الأمور لتشجيع أبنائهم وتهيئتهم للعام الدراسي

«أبوظبي للتعليم»: خطط مدرسية لاستقبال الطلبة الأحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قام معالي الدكتور علي راشد النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم، يرافقه محمد سالم الظاهري المدير التنفيذي لقطاع العمليات المدرسية بالمجلس، بزيارات تفقدية لعدد من المدارس الحكومية في أبوظبي، وذلك للاطمئنان على سير العمل مع بداية العام الدراسي الجديد، والاطلاع على الخطة المدرسية في استقبال الطلبة الأحد المقبل، والتواصل مع أولياء الأمور لتشجيع أبنائهم وتهيئتهم للعام الدراسي.

وتأتي الزيارة بهدف الوقوف على استعدادات المدارس للعام الجديد وجاهزية البيئة التعليمية والكتب المدرسية، بالإضافة إلى التعرف إلى اقتراحات إدارات المدارس للعام الدراسي الجديد، وتدعيم سير العملية التعليمية بصورة تحقق الأهداف المرجوة. والتقى معاليه خلال الزيارة أعضاء الهيئة الإدارية وعدداً من المعلمين والمعلمات للتعرف إلى آرائهم وأفكارهم للعام الدراسي الجديد، وتقدم معاليه بالشكر والتقدير للهيئتين الإدارية والتدريسية لجهودهم المخلصة وعملهم المتفاني في تحقيق الرؤى الطموحة بالارتقاء بمستوى التعليم في الإمارة، متمنياً لهم عاماً متميزاً وناجحاً. وأشاد النعيمي بالدور المهم الذي تؤديه المدارس في تهيئة البيئة الدراسية الملائمة للطلبة وتحفيزهم نحو الإبداع والتميز، وتعزيز آلية التواصل مع أولياء الأمور، بما يسهم في تيسير العملية التعليمية لكونهم العامل الرئيس في تقدمها ونجاحها.

وفد من مدارس أبوظبي يزور اليابان

أبوظبي (الاتحاد)

زار 12 طالباً إماراتياً، من طلاب المدارس الثانوية في أبوظبي، اليابان، في جولة استمرت 10 أيام، وذلك بالتنسيق بين مجلس أبوظبي للتعليم، ومركز اليابان للتعاون الدولي.

شملت جولة الوفد، زيارة جامعتي ريتسوميكان وطوكيو، وحضور دروس في اللغة اليابانية، وتبادل النقاشات مع طلاب المدارس الثانوية في شمال مدينة سينداي، كما التقى الطلاب خالد عمران العامري، سفير الدولة في اليابان. وقال توكويا كاناموري، ممثل مكتب مركز اليابان للتعاون الدولي في أبوظبي: إن الزيارة تمثل فرصة استثنائية للطلاب الإماراتيين لاكتساب المعرفة والخبرات في جامعاتنا، وتتيح لهم التعرف على الثقافة اليابانية، وعادات المجتمع، لافتاً إلى أن قائمة البرامج الدراسية المتوافرة في الجامعات اليابانية تتضمن: هندسة نظم المعلومات، وعلوم السياسة والعلاقات الدولية في جامعة ريتسوميكان، والعلوم البيئية في جامعة كيوتو، مشيراً إلى أن هناك الكثير من المناهج التعليمية في الجامعات اليابانية تدرس علومها باللغة الإنجليزية، فضلاً عن أن المركز أبوابه مفتوحة لمساعدة الطلبة والعائلات في انتقاء الدورات المناسبة لمصلحتهم واحتياجاتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض