• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م
  11:34    أسعار النفط ترتفع مدعومة بانخفاض صادرات جنوب العراق    

زار «بيت قطر»

رونالدو«الظاهرة»: الجماهير ستعيش تجربة جميلة في مونديال 2022

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 أغسطس 2016

ريو دي جانيرو (د ب أ)

زار أسطورة الكرة البرازيلية الفائز بكأس العالم 1994 و2002 «الظاهرة» رونالدو جناح اللجنة العليا للمشاريع والإرث في «بيت قطر» في ريو دي جانيرو، معرباً عن إعجابه بما شاهد من خطط الاستعداد لاستضافة بطولة كأس العالم قطر 2022 لأول مرة في الشرق الأوسط.

وبعد أن استعرض المجسم المصغر لاستاد الريان المرشح لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 والمعروض في بيت قطر في ريو دي جانيرو، رحب هداف كأس العالم 2002 برصيد ثمانية أهداف، بخطط اللجنة العليا لإنشاء استادات بمدرجات خاصة يمكن تفكيك الجزء العلويّ منها بعد البطولة، والتبّرع به لدول نامية.

وقال رأس الحربة السابق في صفوف بي إس في أيندهوفن وبرشلونة وإنتر ميلان وريال مدريد وإي سي ميلان: «يسعدني أن تكون قطر مهتمة بحالة الاستادات عقب بطولة كأس العالم 2022، تعرّفتُ على خطط تقليص القدرة الاستيعابية للاستادات عقب البطولة في إطار مبادرة الإرث، وإنه لأمر غاية في الأهمية أن تفكّر قطر في هذا الاتجاه».

وبالنسبة إلى رونالدو الذي يحتل المركز الثاني خلف الألماني ميروسلاف كلوزه في سجل أفضل هدافي بطولات كأس العالم برصيد 15 هدفاً، فقد تم خلال الزيارة إطلاعه بشكل مفصل على تقدّم استعدادات قطر للنسخة الثانية من البطولة التي تدور رحاها في القارة الآسيوية. وقد أعرب الهداف الأسطوري، الذي لطالما لقّبه الصحفيون وجماهير المستديرة الساحرة باسم «الظاهرة»، عن إعجابه بمفهوم البطولة المتقاربة المسافات الذي ستتبناه قطر للمرة الأولى في تاريخ العرس الكروي العالمي.

وفي هذا الصدد، قال رونالدو الذي سجل 62 هدفاً دولياً في 98 ظهوراً مع السيليساو، وشارك في أربع نسخ من بطولات كأس العالم: «فرصة مشاهدة مباراتين أو ثلاثة في يوم واحد ستكون بمثابة أمر غير مسبوق من وجهة نظر الجماهير».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا