• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

صافرة الخليج.. تعاون إيجابي بين الطاقم الإماراتي

«البحريني» احتسب هدفاً غير صحيح للعراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 يناير 2013

يرصدها مسلم أحمد

«صافرة خليجي 21»، نافذة ثابتة لمتابعة ورصد عطاء قضاة الملاعب في البطولة.. وتتناول بالرصد والتحليل والتقييم عطاء أطقم المباريات المختلفة بشكل ثابت طيلة أيام البطولة، حيث يقوم الحكم الدولي السابق مسلم أحمد برصد كل الحالات المثيرة للجدل بشفافية وحياد، وفقاً لما يقدمه الحكام خلال المباريات، مع تقييم كل منهم حسب عطائه.

أبوظبي (الاتحاد) ـ ظهر التحكيم في اليوم الرابع للبطولة بشكل جيد، ونجح الطاقمان البحريني والإماراتي، في الخروج بمباراتي العراق مع الكويت، والسعودية مع اليمن، إلى بر الأمان، وعلى الرغم من ذلك حدثت بعض الأخطاء، منها المؤثر، مثلما حدث في المباراة الأولى، والتي شهدت هدفاً غير صحيح لمصلحة «أسود الرافدين»، منحه النقاط الثلاث على حساب «الأزرق»، وخصم الخطأ الكثير من درجات البحريني نواف الشكر الله الذي قدم مستوى متميزاً في بقية المباراة.

أما الطاقم الإماراتي، بقيادة الدولي محمد عبدالكريم، فقد قدم مردوداً جيداً، واختبر في أكثر من مناسبة داخل منطقة الجزاء، واتخذ قرارات سليمة، وساعدته سهولة المباراة في السيطرة عليها بشكل كامل، ومع ذلك حدثت بعض الأخطاء، من بينها احتساب حالتي تسلل غير صحيحتين على اليمن.

وفي المباراة الأولى بين العراق والكويت، والتي أدارها البحريني نواف شكر الله، وساعده ياسر تلفت وإبراهيم سبت، تمثلت أولى الحالات في الدقيقة السادسة، بارتكاب العراقي همام طارق خطأ على بدر المطوع، كان يستحق عليه الإنذار، لكن الحكم اكتفى بالقرار الفني، وبعدها بـ 6 دقائق، اتخذ الحكم قراراً سليماً بإنذار علي حسين رحيمة للسلوك غير رياضي.

وشهدت الدقيقة 19 دخولاً «متهوراً» للاعب كويتي، كان يستحق عليه الإنذار، لكن الحكم اكتفى بالقرار الفني، وأفضل قرارات الحكم إنذاره للمهاجم العراقي يونس محمود للتحايل داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 26، وساعد القرار السليم الحكم على فرض سيطرته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا