• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يبدأ من أبريل وينتهي في يونيو

موسم «كنة الثريا» يأتي محملاً بالغبار والرياح وسقوط الأمطار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مايو 2014

هناء الحمادي (أبوظبي)

على صوت الرعد ونور البرق الذي زين سماء الدولة خلال ساعات الليل، ومع زخات المطر التي تساقطت على مناطق عدة من إمارات الدولة، عاش أهل الإمارات أول أمس حالة من تغير المناخ المفاجئ من ارتفاع في درجات الحرارة إلى غبار ورياح في بعض المناطق، ويرجع سبب ذلك إلى دخول ظاهرة «غيوب الثريا»، أو كما تسمى بالمحلية «الكنة»، وهي تعد فترة تتصف بالمفاجآت من حر ومطر وغبار ورياح مدتها 40 يوماً مع غيوب الثريا والتي تبدأ من 27 أبريل ويستمر طلوعها حتى 7 يونيو، لتتبع غيوبها «يولات الثريا».

وبحسب إبراهيم الجروان، باحث في علوم الفلك والإرصاد الجوية، المشرف العام للقبة السماوية بالشارقة، فيرى أن «كنة الثريا» تقع ضمن ثلاثة من منازل القمر وهي الرشاء والشرطان والبطين ومدة كل واحدة منها 13 يوماً، فيكون المجموعة 39 يوماً، ويقصد بالكنة على حد قول الجروان هــو اختفاء عنقود نجوم الثريا بسبب توهج أشعة الشمس وهي إحدى أشهر الفترات المناخية لدى متابعي الأحوال المناخية، والمعتاد في هذه الفترة سنوياً ارتفاع درجات الحرارة بشكل ملحوظ.

وأضاف الجروان: خلال هذه الفترة، تشهد الجزيرة العربية عدة اضطرابات جوية يطلق عليها «اليولات» أو «يولات الثريا» التي تصاحبها هبوب رياح نشطة إلى شديدة يطلق عليها «السريات» أو «المراويح» وهو موسم تنشط فيه الرياح ويضطرب البحر خاصة عند الظهر، وقد تصاحب هذه الرياح سحب ركامية وغيوم رعدية مصحوبة بهطول أمطار غزيرة وتعتبر أمطار الكنة من الأمطار الصيفية، وهي أمطار تطيل فترة أخضرار الربيع، ولا تنبت نباتات جديدة، كما تستمر هجرة الطيور البرية نحو المناطق المعتدلة بسبب الأجواء الحارة خصوصاً في فترة النهار.

ويلفت الجروان إلى أن «الثريا» من الناحية الفلكية، يعتبر «عنقود نجمي» يقع في الثور وهو أحد ألمع العناقيد النجمية، ويعرف حسب تصنيفه بالرقم 45، ويضيف: تعتبر العناقيد النجمية، مجموعة من النجوم المتقاربة، تدور فيما بينها، وتتكون من نجوم ساخنة زرقاء عددها يفوق الـ 500، ويمكن رؤية سبعة منها بالعين المجردة.

كما أن الثريا يقع ضمن مسار البروج وهو مسار الشمس الظاهري في السماء وهي من المنازل الثمانية والعشرين الذي يحل بها القمر في كل ليلة بمنزلة منها، وتحل الشمس بكل منزلة 13يوماً تحل الشمس بالثريا 18مايو، فتقترن بها وتستمر من أربعين إلى خمس وأربعين ليلة من أبريل إلى مايو، وخلال هذه الفترة لا تشاهد نتيجة قربها من موقع الشمس الظاهري. ويبين الجروان، أن الثريا يعد من أشهر نجوم الأنواء «المناخ» عند العرب قديماً وحديثاً، حيث كانت تسميها العرب باسم «الثريا» أو «النجم»، أما حاليا فيسمونها «الثريا» فقط، ويراها الناس عند قيامهم لصلاة الفجر، كما يمكن مشاهدتها عند طلوعها في جهة الجنوب الشرقي، ويسمي البدو هذه الجهة بـ «مطلع النجوم».

ويستدل البدو على قرب طلوع الثريا بظهور زوابع ورياح شديدة تسبق طلوعها، ويضيف: في هذه الفترة تتساقط أوراق أشجار السدر والسمر والقرط والنيم لتحل محلها أوراق خضراء، أما أكثر الأسماك انتشارا في هذه الفترة، فهي القباب والجرجور وتسمى باللهجة المحلية «اليريور»، كما تأخذ حبات «الخلال» الرطب حجمها الطبيعي في النخلة خلال هذه الفترة.

     
 

الرياح المتحركة

إننا لا نختلف مع الجهود التي تبذل من قبل أصحاب التخصص في العلوم الفلكية والعلمية ، واننا على ثقة بأن جميع المشاركات نوع من اجتهاد الأفراد في علم المعرفة والحقائق . حينما نصل الى مستوى التحذير من تقلبات في الأجواء ونلتمس تغيير في المناخ العام على مستوى العالم فهذا دليل صراع بين البشر وكوكب الأرض ولا سيما تدفع الأسباب الى ما يشاهد من والى في تفعيل الحركة بين الكائنات الحية والرموز التي تجلب الأرواح من مشرقها الى مغربها !!! لقد ذكرنا سابقاً ان سنة 2014 توجد فيها تحديات بسرعة الحركة الشاملة التي تخلق نوع من التغييرات على أرض الواقع . هذا تحدي ونحن لها بإذن الله ونتمنى للجميع السلامة .

خكاك البلوشي | 2014-05-05

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا