• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

زنزانة فاخرة لتاجر مخدرات برازيلي في باراغواي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 أغسطس 2016

اسونسيون - أ ف ب

ثلاث صالات وقاعة اجتماع ومطبخ مجهز بأحدث المستلزمات وشاشة تلفاز عملاقة... هي أثاث زنزانة تاجر مخدرات برازيلي معجب ببابلو إسكوبار في أحد أكثر السجون اكتظاظاً في باراغواي.

يعيش جارفيس شيمينيس بافاو في هذا الرخاء منذ العام 2009 بالتواطؤ مع كبار المسؤولين في سجن تاكومبو في أسونسيون.

وكشفت محاميته لورا أكاسويو خلال زيارة منظمة لوسائل الإعلام أن «ستة أو سبعة وزراء عدل وستة أو سبعة مديري سجون استفادوا من سخائه».

وتتوسط هذه الزنزانة المخصصة للشخصيات المهمة، بحسب التسمية المحلية، مكتبة فيها كل حلقات مسلسل تلفزيوني مخصص لمثاله الأعلى بارون المخدرات الكولومبي الشهير بابلو إسكوبار الذي قتلته الشرطة في ديسمبر 1993.

وصرح وزير العدل المعين حديثاً إيفر مارتينيز إثر إقالة سلفه كارلا باسيغالوبو بسبب دورها في هذه القضية «سوف نهدم زنزانة السيد شيمينيس بافاو ونتخذ التدابير اللازمة في حق المديرين الذين سمحوا بهذه الامتيازات».

ويأسف الكثير من نزلاء هذا السجن الذي يضم نحو 3500 سجين، أي ضعف طاقته الاستيعابية، على رحيل البرازيلي المحكوم عليه بالسجن لمدة ثماني سنوات بتهمة تبييض الأموال والذي تطالب السلطات البرازيلية بتسليمه إليها على خلفية اتهامه بالاتجار بالمخدرات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا